أكد الكاتب الإماراتي، علي الحمادي على أن "القلة القليلة من المغردين عبر موقع التواصل الإجتماعي، تويتر هى التي لازالت تصدق ألاعيب وأكاذيب قطر، ولكن الأكثرية منهم أصبحت على وعى ومعرفة بها".

وقال في تصريحات خاصة لـ"دوت خليج" أن المغردين خاضوا كثير من التجارب عبر السوشيال ميديا، التي اتضح خلالها أكاذيب قطر وتضليلها للرأى العام، ما دفعهم للحذر فيما بعد، في حين أن قطر لا تتعلم من فضائحها".

وأضاف "الحمادي" أن "تنظيم الحمدين - حكومة قطر – لازال متخبطًا ويسير على المخطط الصبياني الذي رسمه له عزمي بشارة، عبر إنشاء حسابات وهمية في السوشيال ميديا، يقوم بنسبها لشخصيات ودول لا علاقة لها بها، ليقوم من خلالها بتمرير الرسائل المسمومة، والتي تبث الفتن بين الدول العربية".

وتابع بأنه "على الرغم من إنكشاف هذه الحيلة الضعيفة؛ إلا أن النظام القطري الذي لا يعرف الحياء ولا الخجل ولا الإحترام مستمر بممارساته، وكأنه يقول للعالم أنا أكذب، ولكن صدقوني".

من جانبها أكدت مصادر مطلعة لجريدة "البيان" الإماراتية اليوم الأحد على أن تنظيم الحمدين يسعى إلى تضليل الرأى العام من خلال الحسابات الوهمية، وأن جيوشًا من اللجان الإليكترونية تتولى إطلاق حسابات وهمية على "السوشيال ميديا" لخدمة أجندة النظام القطري الحالي، وجماعة الإخوان الإرهابية.

وكان محامي نجل الرئيس الليبي الراحل، سيف الإسلام القذافي، خالد الزايدي نفى الخميس الماضي، بحسب عدد من المواقع الخليجية؛ الحساب المنسوب لـ"القذافي" عبر "تويتر"، وومن ثم كل ما تضمنه من تغريدات.

البيان المتداول
البيان المتداول

وقال في بيان له تم تداوله خلال الأيام القليلة الماضية أن "هناك شخصيات تنتحل شخصية سيف الإسلام القذافي، وتصدر خطابها باسمه في محاولة يائسة للتضليل والتشويه وإرباك المشهد السياسي الليبي في هذه المرحلة الحساسة، وتحقيق غايات مشبوهة".

تدشين الحساب في نوفمبر 2016
تدشين الحساب في نوفمبر 2016

وأضاف أن "سيف القذافي لا يتعامل حاليًا مع أى من وسائل التكنولوجيا إلا بصفة المتلقي للمعلومات فقط، والمطلع من خلالها على المستجدات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية المختلفة.

بدأ الحساب في التغريد يناير 2017
بدأ الحساب في التغريد يناير 2017

وفي السياق ذاته نفى المعارض القطري، خالد الهيل وجود حساب رسمي لسيف الإسلام القذافي، وقال اليوم الأحد، عبر حسابه الرسمي على "تويتر" "ماله تواجد في السوشيال ميديا أبدًا والحساب الذي ظهر في تويتر يحاول استفزاز القذافي للإعلان عن مكانه وانكار ما قاله في حق السعودية فقط، وهي لعبه قذرة من خلايا عزمي تحاول خلق مشاكل، ولكن نحن أذكى من أن نخدع يا تنظيم الحمدين، ولدينا مصادر رسميه مقربة نستفسر من خلالها"، مضيفًا أن "خلايا عزمي لديها أجندة منظمة وهي محاولة اختراق الشارع الخليجي بحسابات وهميه يديرونها وتوجيه الرأي العام، ولكن لا يعلم هؤلاء الحمقى أن لدينا أدوات نكشف بها خلاياهم وحساباتهم، فمثلاً حساب تركي الشلهوب المتسعود وهو يدار من داخل قطر ركز على الشأن السعودي ووقت الأزمه بدأ يروج لخيال المآته".

اقرأ أيضًا:

خالد الهيل: "تنظيم الحمدين" يخرج علينا بمراوغة سياسية جديدة

كاتب اماراتي: "علم قطر" عمل وطني أشكر كل القائمين عليه