صرح شيخ قبيلة آل مرة، طالب بن لاهوم بن شريم، بأنه لم يتفاجئ بقرار سحب الجنسية القطرية منه ومن بعض أفراد قبيلته، فهذا السلوك يعد مألوفًا على تنظيم الحمدين– حكومة قطر، مؤكدًا أن الأزمة ليست في سحب الجنسية وإنما في معاداة قطر للسعودية وباقي دول الخليج، حسبما ذكرت قناة العربية.

أكد "بن شريم" أن أمير قطر نقض جميع المعاهدات التي ربطت قطر تاريخيًا بالسعودية وباقي دول الخليج، ولم يتوقف الأمر عند ذلك الحد، وإنما قام تميم بن حمد بالتآمر ضد الدول العربية وهو ما يهدد أمن الخليج وأمن قطر، إذ أنه لا أمن للخليج بدون أمن السعودية، مستنكرا لجوء حكومة قطر إلى إيران كحليف مقرب وهي من أقدم الأعداء التقليدين للدول العربية.

ومن جانبه، عبر بن شريم عن مدى امتنانه وشكره لما قامت به المملكة العربية السعودية من خدمات جليلة للحجاج القطريين، وهو ما يعد أمر معتاد على المملكة العرية السعودية، واستنكر ما قامت به السلطات القطرية من اعتداء على الحاج القطري حمد المري والذي يعد تصرفًا غير مقبولًا.

إقرأ أيضًا غضب على تويتر بعد سحب قطر جنسية شيخ قبيلة آل مرة

كيف تورطت قطر في دعم القاعدة بهجمات 11 سبتمبر؟