التوقيت الإثنين، 21 يونيو 2021
التوقيت 09:02 م , بتوقيت القاهرة

نجيب ساويرس: مفيش ركود عقارى..وحجم المعروض 1% فقط من الطلب

نجيب ساويرس
نجيب ساويرس

يتجه رجل الأعمال نجيب ساويرس، إلى توسيع استثماراته فى القطاع العقارى من خلال شركته أورا للاستثمار العقارى، وبدأ بالفعل أولى تلك الخطوات بتدشين مشروعه أبراج "ZED"، متعدد الاستخدامات والواقع فى قلب مدينة الشيخ زايد باستثمارات تصل إلى 35 مليار جنيه، ويمتد على مساحة 165 فداناً، بالإضافة إلى تطوير حديقة الشيخ زايد المركزية.

 

وعن أسباب اتجاه للقطاع العقارى رغم حالة الركود، يرى نجيب ساويرس، عدم وجود ركود عقارى فى مصر، قائلا:"مفيش ركود عقارى فى مصر، بدليل أن شركتى أجرت دراسة عند بدء دخول قطاعات العقارات، أظهرت أن حجم المعروض من العقارات تصل نسبته إلى 1% من حجم الطلب"، مرجعا أسباب التباطؤ خلال الفترة الماضية إلى تغييرات مرتبطة بفترات موسمية والمزاج العام ولكن ليس هناك ركود عقارى.

وشهد السوق العقارى خلال الفترة الماضية، انخفاضاً ملحوظاً فى حركة البيع والشراء، وهو ما أرجعه مختصون بالمجال إلا استمرار ارتفاع تكاليف البناء من أراضى ومواد بناء، وزيادة عدد المعروض من الوحدات الفاخرة، وتراجع القوى الشرائية لدى عدد كبير من المواطنين، مما دفع الشركات العقارية إلى تقديم تسهيلات كبيرة لجذب عملاء.

وحول الهجوم على مشروعه بمنطقة الشيخ زايد، قال ساويرس، لـ"دوت مصر"، إن هناك وجهة نظر أن  البعض يفضل العمارة التقليدية وآخرين يفضلون العمارة العصرية، أما الأكثر طلباً حالياً هو المزج بين النوعين، وهو ما يحدث فى كل دول العالم، مضيفا أن شركته لم تضع التصميم، ولكن الدولة هى التى وضعت تلك المعطيات والتراخيص، ونحن دخلنا كمطور عقارى لتنفيذ المشروع، حتى إننا ليس لنا حرية لتغيير مفهوم المشروع.

 

وتابع :"أهالى الشيخ زايد حكموا على المشروع دون أن يروه، وهذا المشروع سيضم أكبر رقعة خضراء فى أى مشروع عقارى تم تنفيذه فى وسط المدينة". 

 

وكان إعلان نجيب ساويرس، عن بناء 30 برجا سكنيا بارتفاعات تصل إلى 20 طابقاً بوسط مدينة الشيخ زايد، قد أثار غضب أهالى المدينة الذين اعتبروا أن المشروع سيحول مدينتهم الهادئة إلى نسخة من المناطق المكتظة بالسكان والعشوائيات، كما سيؤثر بشكل أو بآخر على جودة المرافق، وعلى رأسها المياه.

وأضاف ساويرس، أن شركته ستحول الحديقة المركزية للشيخ زايد، لتضاهى أكبر حدائق العالم مثل هايد بارك فى لندن، مشيدا بجهود الحكومة فى تنفيذ الحديقة، متابعاً :"البعض شنع على شركتى واتهمنا أننا حصلنا على الحديقة، ولكن الحقيقة أنها مفتوحة للجمهور، وكل ما سنفعله أننا سنطورها وسنزود فيها ملاعب للأطفال وملاعب كرة وسنظم حفلات بها حتى تصبح متنفس لكل السكان".

واستطرد :"الهجوم موجود دائماً، والواحد أما يعمل حاجة صح مبيهموش الهجوم".

وطمأن نجيب ساويرس، أهالى الشيخ زايد، قائلا :"انتظروا إنشاء الحديقة والمشروع ثم أحكموا، وسيكون لديكم أكبر مساحة خضراء فى مصر".

وعن تطلعاته للاستثمار العقارى خلال الفترة المقبلة، كشف ساويرس، عن عزم شركته الاستثمار بالساحل الشمالى ومنطقة القاهرة الجديدة، مبدياً تفاؤله بالقطاع العقارى فى مصر خلال الفترة المقبلة.