التوقيت الأحد، 05 ديسمبر 2021
التوقيت 07:46 م , بتوقيت القاهرة

لبسته سنة 2018.. كيت ميدلتون تعيد تدوير معطف من ألكسندر ماكوين في آخر إطلالاتها

كيت ميدلتون
كيت ميدلتون
ارتدت كيت ميدلتون، المعروفة أيضًا باسم ملكة المعاطف، سترة رائعة أخرى تكريمًا ليوم الذكرى. وهو احتفال يقام يوم الأحد الثاني من شهر نوفمبر، ويقام في المملكة المتحدة لتكريم مساهمات رجال ونساء الخدمات المدنية والعسكرية البريطانيين ومن أعضاء الكومنولث في الحرب العالميتين، ويبدو أن دوقة كامبريدج بحثت في خزانة ملابسها وخرجت مرتدية معطف ألكسندر ماكوين الذي ظهرت به لأول مرة قبل ثلاث سنوات في نفس الحدث، وفقًا لما جاء بموقع "instyle".

بينما قامت كيت ميدلتون أو كما يطلق عليها ملكة إعادة التدوير بإعادة ارتداء السترة السوداء المستوحاة من الجيش، والتي تتميز بياقة بيضاء وأزرار فضية وتطريزات حمراء على كل كتف، من خزانة ملابس كيت الحالية، فقد أعطتها تحديثًا هذه المرة، بإضافة قبعة سوداء أنيقة وزوج من أقراط اللؤلؤ في إسقاط منها لتلك الأقراط التي كانت في يوم من الأيام للأميرة ديانا.

ربطت كيت شعرها في شكل عقدة خلفية أنيقة، وزينت طية صدر السترة بمجموعة من دبابيس الخشخاش الحمراء، وهو الرمز المستخدم لإحياء ذكرى العسكريين الذين لقوا حتفهم في الحرب.

وانضمت إليها بقية أفراد العائلة المالكة باستثناء الملكة إليزابيث، التي كان عليها أن تفوت الحفل بعد إصابة ظهرها بالتواء. وبحسب مصدر ملكي، فإن الملكة تشعر بخيبة أمل عميقة لأنها اضطرت إلى تفويت الخطبة. وأضاف المصدر: "لا أحد يأسف على غياب الملكة اليوم أكثر من جلالة الملكة".

وهذا يمثل انتكاسة أخرى لعودة الملكة إلى واجباتها العامة. ففي الشهر الماضي، انسحبت من رحلة مخططة إلى أيرلندا الشمالية ونصحها الأطباء بتيسير الأمر بعد قضاء ليلة في المستشفى لإجراء تحاليل أولي. طُلب من الملكة أن يستريح لمدة أسبوعين وأن تقوم فقط بمهام مكتبية خفيفة خلال هذا الوقت. ومع ذلك، ظلت نيتها الراسخة أن تكون حاضرة في الخدمة الوطنية لإحياء الذكرى.

وعلى الرغم من بذل قصارى جهدها، قبل ساعات من الحفل، أعلن قصر باكنغهام ، أن الملك، بعد أن لويت ظهرها، قررت هذا الصباح بأسف شديد أنها لن تتمكن من حضور قداس ذكرى الأحد في النصب التذكاري. وعلق قائلًا: "صاحبة الجلالة محبطة لأنها ستفتقد الخدمة ".

كيت ميدلتونكيت ميدلتون