التوقيت الأحد، 29 نوفمبر 2020
التوقيت 09:57 ص , بتوقيت القاهرة

نكشف تفاصيل صراع يوسف وهبي مع الأزهر لتجسيد الأنبياء والصحابة بالسينما

حكايات زينب
حكايات زينب

تكشف لحلقة الجديدة من برنامج حكايات زينب تفاصيل محاولة يوسف وهبى لتجسيد شخصية النبى الكريم محمد صلى الله عليه وسلم.

وأوضحت الزميلة زينب عبداللاه التى تقوم بإعداد وتقديم برنامج حكايات زينب أن الفنان الكبير يوسف وهبى كان أول فنان يفكر فى تجسيد شخصية النبى محمد عليه الصلاة والسلام وذلك عام 1926 وهى المحاولة التى أصدر بسببها الأزهر فتواه الشهيرة بتحريم تجسيد الصحابة والرسل.

وأشارت زينب عبداللاه إلى تفاصيل هذه المحاولة التى بدأت بخبر نشرته مجلة المسرح  فى  26 مايو سنة 1926 بعنوان “يوسف وهبى يجسد النبى محمد”، وزعم كاتب الخبر أن الصور التى التقطها يوسف وهبى للشخصية التى سيظهر بها تشبه بشكل كبير الراهب الروسى راسبوتين، وهو ما فتح أبواب جهنم على يوسف وهبى وأعلن الأزهر غضبه على الفنان الكبير وطالب بالتحقيق معه ومنعه من السفر واستدعته وزارة الداخلية وهدده الملك بسحب الجنسية.

وأوضح برنامج حكايات زينب تطورات هذه الواقعة ورد فعل يوسف وهبى وكيف انتهى الأمر بفتوى الأزهر الشهيرة.

وأشارت الكاتبة الصحفية زينب عبداللاه إلى أهمية دور الدراما فى التعريف بالأنببياء والصحابة وكيف ساهمت العديد من الأعمال الدينية فى ذلك وكيف يمكن الاستفادة بالدراما فى تحقيق هذا الهدف مع الالتزام بالضوابط الفنية والتاريخية التى تحفظ مكانة الصحابة والأنبياء.

يذاع برنامج حكايات زينب الجمعة من كل اسبوع على موقع اليوم السابع ، ويتناول تفاصيل وأسرار حياة نجوم الزمن الجميل من خلال معلومات ومصادر موثقة سواء بما كتبه هؤلاء النجوم من مذكرات ومقالات أو من خلال حوارات مع أبناء وأحفاد هؤلاء النجوم.