التوقيت الجمعة، 05 يونيو 2020
التوقيت 06:02 ص , بتوقيت القاهرة

نابولى الإيطالي يستغنى عن موظفيه بسبب فيروس كورونا

 نابولى الايطالى
نابولى الايطالى
قرر نادى نابولى الإيطالي، فى الإستغناء عن خدمات موظفيه، بشكل مؤقت، فى ظل الأزمة الإقتصادية التى يعانى منها النادى، بسبب توقف النشاط الرياضى، فى ظل تفشي فيروس كورونا المستجد.

وفقا لشبكة "ميديا ست" الإيطالية، فإن نابولى أصبح أول نادٍ فى إيطاليا، يقرر الإستغناء عن موظفيه، الذى يبلغ عددهم 30 شخصا، ولن يقوم بدفع رواتبهم لمدة شهرين.

أضافت الشبكة الإيطالية، أن إدارة نابولى، تسعى لمعالجة أزمة أجور لاعبيه، خاصة بعد قرار رابطة الأندية بتخفيض أجور اللاعبين، فى ظل وجود مستحقات متأخرة للاعبين منذ الأزمة التى حدثت بين اللاعبين والإدارة فى شهر نوفمبر الماضى.

توقفت منافسات الدوري الإيطالي، منذ يوم 9 مارس الماضى، بعد مواجهة ساسولو مع بريشيا، فى ختام منافسات الجولة الـ26 من البطولة، التى يتصدرها فريق يوفنتوس برصيد 63 نقطة، متفوقا بفارق نقطة واحدة عن فريق لاتسيو الوصيف.

تعد إيطاليا، أكثر بلدان العالم تأثرا بفيروس كورونا المستجد، من خلال وصول عدد الوفيات إلى أكثر من 17 ألف شخص.

وتسبب تفشى فيروس كورونا، في توقف جميع الدوريات الأوروبية الكبرى، بشكل مؤقت، من أجل الحماية من انتشار الفيروس، خاصة وأن الأنشطة الرياضية تشهد تجمعات كبيرة من الجماهير.