أظهرت الصحف العربية والوكالات الأجنبية، العملية الشاملة "سيناء 2018"، والتي تنفذها القوات المسلحة بشمال ووسط سيناء والدلتا وبعض المحافظات ذات الطابع الصحراوي، بالتعاون مع وزارة الداخلية وجميع مؤسسات الدولة، لاقتلاع الإرهاب وسحقه من جذوره، تنفيذًا لتعليمات الرئيس عبد الفتاح السيسي وتكليفه للفريق محمد فريد، رئيس الأركان بالقضاء على الإرهاب خلال 3 أشهر.

ترصد "دوت مصر" ردود أفعال الدول حول العملية الشاملة "سيناء 2018".

الخليج الإماراتية

أثنت صحيفة الخليج الإمارتية بالعملية الشاملة في افتتاحيتها، قائلة: "لم يكن مقبولاً أن تظل خفافيش الإرهاب تتحرك في سيناء وفي البر المصري وتستهدف مصر بأمنها ومؤسساتها وشعبها، وتمارس القتل والتخريب والتدمير والتفجير"، مضيفة: "أن مصر التي أعلنت الحرب الحاسمة والقاصمة على الإرهاب، هي مصر التي نعرفها، مصر القوية، القادرة... هي من أجل كل ذلك بدأت معركتها الكبرى ومعركة كل العرب ضد الإرهاب الذي شوه الدين الإسلامي وزور كل ما يعنيه ويرمز إليه من تسامح وتآلف ومحبة وإخاء وسلام."

مصر
مصر

الجارديان

وذكر مقال لإيان كوبين بصحيفة الجارديان تحت عنوان "مطالبات لمحاكمة مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية المقبوض عليهم"، وتقول الصحيفة إن أقارب ضحايا خلية التعذيب والقتل التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية المعروفة باسم خلية "الخنافس" أعربوا عن ارتياحهم لإلقاء القبض على العضوين الباقيين على قيد الحياة من الخلية، وقالوا إنهم يرغبون في أن تتم محاكمتهم.

فرانس 24

وقال موقع فرانس24، إن الجيش المصري أعلن صباح الجمعة حالة التأهب القصوى في إطار تنفيذ عملية وصفها بأنها شاملة للقضاء على "العناصر الإرهابية" في شمال سيناء وبعض مناطق الدلتا.

بدأت مصر الجمعة عملية عسكرية واسعة النطاق على "العناصر الإرهابية" تشمل القوات الجوية والبحرية وقوات حرس الحدود والشرطة، وذلك قبل انتهاء مهلة ثلاثة أشهر حددها الرئيس عبد الفتاح السيسي لتأمين منطقة سيناء.

وأشار الموقع إلى أن الجيش المصري أصدر بيانين عن الهجوم أعلن فيهما أنه بدأ صباح اليوم تنفيذ "خطة مجابهة شاملة للعناصر الإرهابية والإجرامية" في شمال ووسط سيناء ومناطق بدلتا مصر والظهير الصحراوي غربي وادي النيل.

الجيش المصري
الجيش المصري

بي بي سي

ذكرت "بي بي سي"، أن القوات المسلحة المصرية أعلنت حالة التأهب القصوى في شبه جزيرة سيناء والظهير الصحراوي لوادي النيل، بالتعاون مع قوات الأمن التابعة لوزارة الداخلية، لشن عملية شاملة تستهدف العناصر المسلحة.

وفي وقت لاحق، نقل التلفزيون المصري عن محافظ شمال سيناء، عبد الفتاح حرحور، إعلان وقف الدراسة بمحافظة شمال سيناء بجميع مراحلها اعتبارًا من يوم السبت ولأجل غير مسمى.

وأكدت "بي بي سي"، أن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي كلف في نهاية نوفمبر الماضي القوات المسلحة والشرطة بالمجابهة الشاملة للعناصر الإرهابية في سيناء خلال ثلاثة شهور، وذلك عقب تعيين رئيس أركان جديد للجيش المصري، ورفعت المستشفيات الحكومية في محافظات جنوب سيناء والإسماعيلية، فضلا عن مستشفيات شمال سيناء القريبة من محيط مركز العملية الشاملة للقوات المسلحة والشرطة، حالة التأهب قبل يومين بموجب نشرة استثنائية تلقتها من وزارة الصحة، بإخلاء ثلاثين في المائة من طاقة المستشفيات ووضع غرف العمليات الرئيسية في حالة التأهب القصوى.

وتشن قوات الأمن والجيش في مصر حملة عسكرية موسعة في شمال سيناء منذ سنوات، تستهدف القضاء على الجماعات المسلحة في شبه جزيرة سيناء.

وأشارت إلى أن تم قتل المئات من أفراد الجيش والشرطة والمدنيين، راح غالبيتهم ضحايا هجمات شنتها جماعة "ولاية سيناء" المرتبطة بتنظيم الدولة الإسلامية.

العملية الشاملة بمصر
العملية الشاملة بمصر

"الجريدة" الكويتية

نشرت صحيفة (الجريدة) الكويتية فى صفحتها الأولى تحت عنوان "مصر تطلق "عملية شاملة" ضد الإرهاب"، إن القوات المسلحة المصرية، دشنت فى مشهد مهيب العملية الشاملة "سيناء 2018"، التى تستهدف تطهير شبه جزيرة سيناء من الإرهابيين، تزامنا مع استنفار أمنى غير مسبوق فى البلاد، وتحرك قوات الجيش والشرطة لمهاجمة أماكن تجمعات الإرهابيين فى سيناء وعبر الحدود الليبية، بالإضافة إلى استهداف البؤر الإرهابية فى الجبال الملاصقة لبعض محافظات الصعيد، فى واحدة من أكبر العمليات العسكرية ضد الجماعات التكفيرية.

وأشارت الصحيفة إلى أن الرئيس السيسى تابع عمليات الجيش والشرطة، وكتب عبر صفحته الرسمية على (فيسبوك)، "أتابع بفخر بطولات أبنائى من القوات المسلحة والشرطة لتطهير أرض مصر الغالية من العناصر الإرهابية أعداء الحياة، ودائما تحيا مصر".

كما سلطت الضوء على إعلان وزارة الداخلية أمس عن مقتل 3 إرهابيين من حركة (حسم) الإرهابية بالقاهرة، وضبط 14 آخرين بمحافظات القليوبية والفيوم وأسيوط والدقهلية والبحيرة والمنوفية والشرقية، قبل تنفيذهم سلسلة من العمليات العدائية المتزامنة خلال الانتخابات الرئاسية لإحداث حالة من عدم الاستقرار، وذلك فى إطار إجهاض مخططات جماعة الإخوان الإرهابية، التى تستهدف المساس بأمن الوطن والنيل من مقدراته.

العملية الشاملة
العملية الشاملة

تليجراف البريطانية

وصفت صحيفة "تليجراف" البريطانية عملية الجيش المصرى بأنها غير مسبوقة، بينما أبرزت صحيفة "تايمز" البريطانية العملية العسكرية التى يشنها الجيش المصرى فى سيناء للوفاء بتعهد الرئيس عبد الفتاح السيسي بالقضاء على الإرهاب خلال 3 أشهر.

وقالت الصحيفة، إن الرئيس السيسي أمر بنشر أكبر جيش فى إفريقيا ضد الإرهابيين فى شمال سيناء ليطلق بذلك أكبر عملية لمكافحة الإرهاب فى مصر، مضيفة أنه تم نشر قوات الجيش والشرطة، مدعومة بالدبابات والمقاتلات والمروحيات والقوات البحرية مع بدء عملية سيناء، بحسب أجزاء من التقرير نشرها موقع "بى بى سى"، مشيرة إلى أن المستشفيات فى سيناء وضعت فى حالة تأهب، وألغيت عطلات العاملين فى المجال الطبى وأخليت أسرة المستشفيات. كما استدعت جراحين وأطباء تخدير إضافيين.

العملية الشاملة سيناء 2018
العملية الشاملة سيناء 2018

"يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية

وأشارت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية، إلى أن الجيش المصري أعلن بدء العملية الأمنية الشاملة بسيناء 2018 ضد عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي في جميع أنحاء البلاد بما في ذلك شبه جزيرة سيناء.

وتابعت الصحيفة العبرية أن المتحدث باسم الجيش المصري، قال "بدأنا العملية الشاملة بأمر من القائد الأعلى للجيش، الرئيس السيسي وأن جميع مؤسسات الدولة تعمل لصالح العملية الشاملة، بما فيها الجيش والشرطة"، موضحًا أن العملية ستشمل مناورات عملية تهدف الى تعزيز سيطرة مصر على المعابر الحدودية مع الدول المجاورة.

وأضافت أن مصادر أمنية فى مصر أكدت أنه تم رفع مستوى التأهب إلى أعلى مستوى فى جميع المناطق بالبلاد، وأكدت "يديعوت"، بأن العملية الشاملة ستركز على فرض الأمن في شمال ووسط شبه جزيرة سيناء والدلتا والصحراء الغربية، وتطهير هذه المناطق من البؤر الإرهابية.

وقالت الصحيفة الإسرائيلية إنه ليس من الواضح ما هي العملية الحالية ولماذا تأتي قبيل موعد الانتخابات الرئاسية، مشيرة إلى أنه أمر محير إلى حد ما، متابعة: "أنه في الأيام القليلة الماضية، وردت تقارير عن تعزيزات عسكرية خطيرة للجيش المصري في سيناء وصفت بأنها "تعزيزات لم يسبق لها مثيل"، إلى جانب استمرار داعش سيناء في تنفيذ هجمات ضد أهداف من قوات الأمن المصرية، كذلك حرصها على نشر التحديثات كل يوم بشأن إلقاء القبض على الإرهابيين وتدمير المعدات والأسلحة التي يستخدمونها في عملياتهم ضد قوات الأمن وأهداف أخرى في جميع أنحاء البلاد.

حماية الوطن
حماية الوطن

سكاي نيوز عربية

ذكرت سكاي نيوز عربية، أن سلاح الجو المصري، شن سلسلة غارات على مواقع للجماعات المتشددة في إطار عملية سيناء 2018 تشارك فيها، إلى جانب الجيش، قوات من الشرطة نجحت أيضا في "ضبط" عشرات الأشخاص الضالعين في شن هجمات إرهابية.

وقال مصدر أمني في مديرية أمن شمال سيناء لـ"سكاي نيوز عربية"، إن قوات الشرطة نجحت في "ضبط مئة من المشتبه بتورطهم في تنفيذ عمليات استهداف للجيش والشرطة شمالي سيناء"، مضيفًا أن قوات الشرطة "داهمت منطقة أبني بيتك بدائرة قسم ثالث العريش، في إطار الحملة العسكرية المكبرة المعروفة إعلاميا: العملية الشاملة بسيناء 2018".

وأشار إلى أن القوات الجوية "قصفت بؤرا عديدة لتجمعات من العناصر المتشددة بمنطقتي أبو الحصيني وسبيكة والريشة ببئر العبد ومناطق أخرى في الشيخ زويد وجنوب وغرب رفح".

وأكدت "سكاي نيوز"، أن الهجوم يهدف إلى سحق المتشددين بحلول نهاية فبراير، وهو الموعد المحدد كنهاية لمهلة كان قد وضعها الرئيس عبد الفتاح السيسي.

سيناء
سيناء

اقرأ أيضا

سيناء 2018| خبراء يكشفون كلمة السر وراء "العملية الشاملة" للقوات المسلحة