الصفحة الرئيسية > العالم

أول مؤتمر صحفي لترامب.. ما هي أبرز الموضوعات التي سيتطرق إليها؟

دونالد ترامب فوكس نيوز
دونالد ترامب فوكس نيوز

سينتهز الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب أول مؤتمر صحفي له منذ ستة أشهر، اليوم الأربعاء، في عرض خطة يثبت فيها ابتعاده عن إمبراطورية أعماله في محاولة لإزالة الشكوك المتعلقة بتضارب مصالح محتمل، لكن من المتوقع أن تتصدر روسيا المؤتمر الصحفي.

وحسبما أوردت "رويترز" فمن المرجح أن يواجه ترامب في أول جلسة رسمية له مع الصحفيين منذ انتخابه في نوفمبر الماضي، أسئلة عن مسعاه لتحسين العلاقات مع موسكو بعد أن خلصت أجهزة المخابرات الأمريكية إلى أن روسيا لجأت للقرصنة الالكترونية للتأثير على الانتخابات لصالحه.

وهناك عنصر يصعب التكهن به في المؤتمر الصحفي المقرر إنعقاده في برج ترامب في نيويورك نظرا إلى انتقاد ترامب المتكرر للإعلام الأمريكي، واعتقاده بأن العديد من المؤسسات الصحفية كانت تفضل المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون أثناء الحملات الانتخابية العام الماضي.

وتعرض الرئيس المنتخب المقرر أن يؤدي اليمين يوم 20 يناير الحالي، لضغوط لينأى بنفسه عن أعمال شركاته لتجنب أي مظهر من مظاهر تضارب المصالح عند انتقاله للبيت الأبيض.

وبعد أن أعلن في بادئ الأمر أنه ليس هناك قانون يمنعه من مواصلة السيطرة على شركاته أثناء عمله كرئيس، تراجع ترامب في ديسمبر الماضي، وقال "إنني أعمل على صياغة وثائق قانونية تخرجني تماما من أعمال الشركات".

وقال ترامب إن ابنيه دونالد ترامب الأبن وإريك ترامب سيديران شركاته ولن تبرم صفقات جديدة خلال فترة ولايته لكنه لم يذكر تفاصيل أخرى.

ومن المتوقع أن يتم التطرق إلى قضايا مثل كوريا الشمالية وسوريا وإيران والصين والإصلاح الضريبي وأمن الحدود في المؤتمر الصحفي لكن من المرجح أن يهيمن الحديث عن روسيا على المؤتمر.

وواجه ترامب أسئلة ملحة بشأن روسيا على مدى العام الماضي نظرا لإحجامه عن انتقاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ورغبته في تحسين العلاقات مع موسكو بما في ذلك التعاون معها في القضاء على داعش.

وأقلق موقفه حلفاء تقليديين للولايات المتحدة مثل دول حلف شمال الأطلسي والعديد من خبراء السياسة الخارجية الأمريكيين الذين يعتبرون روسيا خصما سياسيا.

ولم يوضح ترامب كيف سيتعامل مع الهجمات الإلكترونية الروسية والتي  قالت عنها أجهزة مخابرات أمريكية إنها كانت تهدف إلى التدخل في حملة الانتخابات الرئاسية.

وأطلعه رؤساء أجهزة المخابرات على تدخل روسيا في الانتخابات، يوم الجمعة الماضي، ولأول مرة تقبل ترامب فكرة أن ذلك هو ما حدث.

وذكرت شبكة تلفزيون "سي ان ان" الأمريكية، اليوم الثلاثاء، أن وثائق سرية قدمت إلى ترامب خلال تلك الجلسة شملت مزاعم عن أن عناصر روسية جمعت معلومات مضرة عنه.

وفيما بدا أنه إشارة لهذه التقارير الأخيرة كتب ترامب على حسابه على تويتر، مساء أمس الثلاثاء، قائلا "أخبار كاذبة". 

سينتهز الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب أول مؤتمر صحفي له منذ ستة أشهر، اليوم الأربعاء، في عرض خطة يثبت فيها ابتعاده عن إمبراطورية أعماله في محاولة لإزالة الشكوك المتعلقة بتضارب مصالح محتمل، لكن من المتوقع أن تتصدر روسيا المؤتمر الصحفي.

وحسبما أوردت "رويترز" فمن المرجح أن يواجه ترامب في أول جلسة رسمية له مع الصحفيين منذ انتخابه في نوفمبر الماضي، أسئلة عن مسعاه لتحسين العلاقات مع موسكو بعد أن خلصت أجهزة المخابرات الأمريكية إلى أن روسيا لجأت للقرصنة الالكترونية للتأثير على الانتخابات لصالحه.

وهناك عنصر يصعب التكهن به في المؤتمر الصحفي المقرر إنعقاده في برج ترامب في نيويورك نظرا إلى انتقاد ترامب المتكرر للإعلام الأمريكي، واعتقاده بأن العديد من المؤسسات الصحفية كانت تفضل المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون أثناء الحملات الانتخابية العام الماضي.

وتعرض الرئيس المنتخب المقرر أن يؤدي اليمين يوم 20 يناير الحالي، لضغوط لينأى بنفسه عن أعمال شركاته لتجنب أي مظهر من مظاهر تضارب المصالح عند انتقاله للبيت الأبيض.

وبعد أن أعلن في بادئ الأمر أنه ليس هناك قانون يمنعه من مواصلة السيطرة على شركاته أثناء عمله كرئيس، تراجع ترامب في ديسمبر الماضي، وقال "إنني أعمل على صياغة وثائق قانونية تخرجني تماما من أعمال الشركات".

وقال ترامب إن ابنيه دونالد ترامب الأبن وإريك ترامب سيديران شركاته ولن تبرم صفقات جديدة خلال فترة ولايته لكنه لم يذكر تفاصيل أخرى.

ومن المتوقع أن يتم التطرق إلى قضايا مثل كوريا الشمالية وسوريا وإيران والصين والإصلاح الضريبي وأمن الحدود في المؤتمر الصحفي لكن من المرجح أن يهيمن الحديث عن روسيا على المؤتمر.

وواجه ترامب أسئلة ملحة بشأن روسيا على مدى العام الماضي نظرا لإحجامه عن انتقاد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ورغبته في تحسين العلاقات مع موسكو بما في ذلك التعاون معها في القضاء على داعش.

وأقلق موقفه حلفاء تقليديين للولايات المتحدة مثل دول حلف شمال الأطلسي والعديد من خبراء السياسة الخارجية الأمريكيين الذين يعتبرون روسيا خصما سياسيا.

ولم يوضح ترامب كيف سيتعامل مع الهجمات الإلكترونية الروسية والتي  قالت عنها أجهزة مخابرات أمريكية إنها كانت تهدف إلى التدخل في حملة الانتخابات الرئاسية.

وأطلعه رؤساء أجهزة المخابرات على تدخل روسيا في الانتخابات، يوم الجمعة الماضي، ولأول مرة تقبل ترامب فكرة أن ذلك هو ما حدث.

وذكرت شبكة تلفزيون "سي ان ان" الأمريكية، اليوم الثلاثاء، أن وثائق سرية قدمت إلى ترامب خلال تلك الجلسة شملت مزاعم عن أن عناصر روسية جمعت معلومات مضرة عنه.

وفيما بدا أنه إشارة لهذه التقارير الأخيرة كتب ترامب على حسابه على تويتر، مساء أمس الثلاثاء، قائلا "أخبار كاذبة". 

تعليقات الفيسبوك

أول مؤتمر صحفي لترامب.. ما هي أبرز الموضوعات التي سيتطرق إليها؟

القائمة البريدية الاشتراك في النشرة الاخبارية
تم الاشتراك بنجاح ستصلك النشرة 3 مرات عبر بريدك الالكتروني
لم يتم الاشتراك البريد الالكتروني مسجل من قبل