التوقيت الإثنين، 18 نوفمبر 2019
التوقيت 06:43 ص , بتوقيت القاهرة

"المالية" : نمضى بخطى ثابتة نحو التحول الرقمي

وزارة المالية
وزارة المالية
قالت وزارة المالية، إن مصر بقيادتها السياسية تمضى بخطى ثابتة نحو التحول الرقمى وتحقيق أهداف الشمول المالى، وإرساء دعائم منظومة الدفع والتحصيل الإلكترونى؛ بما يُسهم فى تيسير حصول المواطنين على الخدمات الحكومية بقيمتها الفعلية، ومكافحة جرائم غسيل الأموال، مشيرًا إلى أن وزارة المالية تعكف على تحديث المنظومة الضريبية والمنظومة الجمركية لحوكمة الإجراءات وتيسيرها وميكنتها؛ بما يُساعد فى تحقيق العدالة الضريبية والحد من التهرب الضريبي.  
 
وأكد وزير المالية ، خلال لقائه مارشال بيلينجسلى مساعد وزير الخزانة الأمريكى لشئون مكافحة تمويل الإرهاب، أن الحكومة مستمرة فى استكمال ميكنة الإجراءات والمعاملات الحكومية؛ للتيسير على المواطنين، الأمر الذى يُسهم بالضرورة أيضًا فى دمج القطاع غير الرسمى فى الاقتصاد الرسمى خاصة فى ظل الحوافز الجديدة التى تُشجع أصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر على الانضمام طواعية للاقتصاد الرسمى.
 
وأضاف ، فى بيان صحفى اليوم الجمعة، أن المرحلة المقبلة سوف تشهد دورًا أكبر للقطاع الخاص فى تحقيق التنمية الشاملة والمستدامة؛ ليصبح قاطرة الاقتصاد القومى، وأن الحكومة تبذل جهودًا كبيرة لتحسين مناخ الاستثمار وتيسير أداء الأعمال، وخفض تكلفة الإنتاج المحلى فى مختلف القطاعات من خلال تطوير المظلة التشريعية؛ بما يُسهم فى تعزيز بنية الاقتصاد الكلى واستدامة تحسين معدلات النمو وخلق المزيد من فرص العمل. 
 
وأكد أن نجاح برنامج الإصلاح الاقتصادى أدى إلى تقليص عجز الموازنة العامة للدولة، وخفض نسبة الدين الحكومى للناتج المحلي، ورفع معدلات النمو، والحد من البطالة، وأصبح لدى مصر الآن فائض للتصدير فى الكهرباء والغاز الطبيعي، مشددًا على أن مصر قادرة على تنفيذ المستهدفات المالية خلال الفترة المقبلة فى إطار «رؤية مصر 2030».
 
وأوضح أن التنمية البشرية بمحوريها: الصحة، والتعليم، وتعزيز شبكة الحماية الاجتماعية تأتى فى مقدمة أولويات الحكومة خلال المرحلة المقبلة، لافتًا إلى أن نظام التأمين الصحى الشامل الذى انطلقت مرحلته الأولى ببورسعيد يُعد أحد ثمار الإصلاح الاقتصادي، ويضمن توفير رعاية صحية متميزة للمواطنين، كما أن النظام التعليمى الجديد يرتكز على بناء قدرات الإبداع والابتكار لدى الطلاب؛ لخلق جيل من الخريجين يكون قادرًا على النهوض بالوطن. 
 
وأشار إلى أن الحكومة تتطلع إلى تعزيز سبل التعاون الثنائى مع الولايات المتحدة الأمريكية خاصة فى المجال الاقتصادى بما يسهم فى جذب المزيد من الاستثمارات الأمريكية إلى مصر. 
 
وقال مارشال بيلينجسلى مساعد وزير الخزانة الأمريكى لشئون مكافحة تمويل الإرهاب، إن بلاده تحرص على ترسيخ الشراكة الاستراتيجية مع مصر لاسيما على الصعيد الاقتصادى خاصة فى ظل نجاح التجربة المصرية للإصلاح الاقتصادي، وما توفره المشروعات القومية من فرص استثمارية واعدة.
 
 وأعرب عن تقديره وتقدير الحكومة الأمريكية للنتائج المبهرة لبرنامج الإصلاح الاقتصادى المصرى التى فاقت التوقعات، والتى سوف تأتى بثمارها التدريجية للمواطن المصرى فى خلق المزيد من فرص العمل وتوفير السلع والخدمات وتحسن قيمة الجنيه المصرى بما ينعكس فى تحسن معيشة المواطن المصري، وتحسن وضع مصر كواحدة من أفضل الجهات الجاذبة للاستثمار الأجنبى بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، كما أعرب عن أمله فى زيادة التعاون بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية فى كل المجالات.