التوقيت الأحد، 29 نوفمبر 2020
التوقيت 09:54 ص , بتوقيت القاهرة

قوات التحالف الدولى تغادر قاعدة التاجى وتسلم مواقع للجيش العراقى

قوات التحالف الدولى
قوات التحالف الدولى
أعلن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الأحد، مغادرة قاعدة التاجي شمالي العاصمة العراقية بغداد، لافتًا إلى أنه سلم مواقع تدريبية بقيمة 347 مليون دولار للقوات العراقية.

وقال بيان للتحالف الدولي، "قامت قوة المھام المشتركة - عملیة العزم الصلب بتسلیم الموقع الذي تشغله قوات التحالف في معسكر التاجي في العراق إلى قوات الأمن العراقیة في مراسم أقیمت في 23 أغسطس 2020".\

وأضاف البيان "لقد تم تسلیم الموقع المخصص إلى قوات التحالف إلى الجانب العراقي بفضل النجاحات التي حققتھا قوات الأمن العراقیة في الحملة المستمرة لھزیمة داعش".

وتابع: "قام التحالف بتسلیم مایعادل مبلغ 347 ملیون دولار من معدات وأصول ومرافق في معسكر التاجي إلى حكومة العراق. كانت ھذه أعلى قیمة مادیة بالدولار لأي من القواعد التي تم تسلیمھا".

وكان رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، أكد يوم الجمعة الماضي، أن لقاءه مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب كان مهما وناجحا، لافتا إلى أن كلا الطرفين خرجا مرتاحين من هذا اللقاء.

ولفت الكاظمي إلى أنه "لأول مرة يرى مواقف أمريكية واضحة ومتفهمة لمطالب الحكومة العراقية"، مشيرا إلى أن"الرئيس ترامب أكد أن القوات الأمريكية ستنسحب من العراق خلال الثلاث سنوات المقبلة، وهم يبحثون انتشارها خارج العراق".

وجدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الخميس الماضي تعهده بسحب العدد القليل المتبقي من القوات الأمريكية بالعراق لكنه قال إن واشنطن ستظل مستعدة للمساعدة إذا قامت إيران المجاورة بأي عمل عدائي.

وقال ترامب في أول اجتماع له برئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، إنه يتطلع إلى اليوم الذي تخرج فيه القوات الأمريكية من العراق لكنه قال إن شركات أمريكية تبرم بالفعل "صفقات نفطية كبيرة للغاية" هناك، وقال للصحفيين "سنغادر قريبا... لدينا عدد قليل للغاية من الجنود في العراق... لكننا هناك من أجل المساعدة. ورئيس الوزراء يعلم ذلك... إذا فعلت إيران أي شيء سنكون هناك لمساعدة الشعب العراقي".