التوقيت الأربعاء، 19 يونيو 2019
التوقيت 09:24 م , بتوقيت القاهرة

الأطفاء الفرنسية تعلن إنقاذ الهيكل الرئيسي لكاتدرائية نوتردام

كاتدرائية نوتردام
كاتدرائية نوتردام

نجحت فرق الإطفاء الفرنسية، في "إنقاذ الهيكل الرئيسي" لكاتدرائية نوتردام التاريخية في وسط باريس التي اندلع فيها مساء أمس الاثنين حريق ضخم أدّى إلى انهيار برجها وسقفها.

 

وقال قائد فرق الإطفاء في باريس، جان كلود غالية للصحفيين ، وفقا لقناة "سكاي نيوز" الفضائية الليلة ، "يمكننا القول إن الهيكل الرئيسي لنوتردام قد تم إنقاذه والمحافظة عليه"، مشيرا إلى أن برجي الكاتدرائية الرئيسيين تم الآن إنقاذهما على ما يبدو.

وأكد وزير الداخلية، لوران نونيز، أن ضراوة النيران تراجعت، داعيا في الوقت نفسه إلى "الحذر الشديد" بسبب إمكانية استعارها مجددا.

 

وكان حريق هائل دمر كاتدرائية نوتردام التي تعد أحد أشهر المعالم بوسط العاصمة الفرنسية باريس مساء اليوم، مما يعد خسارة فادحة للمدينة ولفرنسا كلها.

 

وامتد الحريق، الذي اندلع إلى سطح الكاتدرائية التي تعود للعصور الوسطى، وسرعان ما التهم قمة البرج العملاق للكاتدرائية الذي انهار على أثر ذلك، ثم سقط السطح كله.

وغطت سحابة دخان كبرى سماء المدينة فيما تساقط الرماد على مساحة واسعة حول الكاتدرائية.

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قال، على تويتر في وقت سابق، "مثل كل أبناء وطننا، أنا حزين هذا المساء لرؤية (الكاتدرائية)، وهي جزء منا جميعا، تحترق".

وحاول رجال الإطفاء احتواء الحريق بخراطيم المياه وأخلوا المنطقة المحيطة بالكاتدرائية الواقعة على جزيرة إيل دو لا سيت في نهر السين في وسط العاصمة باريس. وقال شهود إنه جرى إخلاء الجزيرة كلها.

وقال وزير الدولة الفرنسي للداخلية لوران نونيز، في موقع الحريق إنه لم يصب أي شخص جراءه، مضيفا "من السابق لأوانه تحديد أسباب الحريق".