التوقيت الإثنين، 09 ديسمبر 2019
التوقيت 10:14 ص , بتوقيت القاهرة

5 طرق للتعامل مع العيون الدامعة

العيون أكثر أعضاء الجسم حساسية، وأي اضطراب داخل العين يؤثر على حياة الإنسان، ومن المشاكل التي تؤثر على قدرة الإبصار، زيادة إفراز الدموع.


يقول طبيب وجراح العيون كريم سمير، إن للدموع فوائد عدة للعيون، فهي تعمل على ترطيب، وتلين القرنية، بالإضافة إلى غسيل العين من الأتربة، والأجسام الغريبة، مضيفا أن زيادة إفراز الدموع، يؤدي إلى حدوث مشاكل.


وأشار سمير إلى الأسباب التي تؤدي إلى تلك المشاكل وهي:


  • جفاف العين، فزيادة إفراز الدموع قد يكون دليلا على ذلك.
  • حساسية العيون اتجاه الغبار أو الأتربة.
  • التعرض إلى التلوث بصورة مستمرة أو أدخنة.
  • أمراض بالعين مثل التهاب القرنية.
  • انسداد القنوات الدمعية.
  • التقدم في العمر.

ويمكن السيطرة على زيادة إفراز الدموع أو الوقاية منها من خلال:


  • ارتداء نظارات الشمس، حيث أن النظارات تعمل على إخفاء معظم ملامح الوجه، بالتالي تمنع من التعرض إلى الغبار أو الأتربة أو المثيرات.
  • العدسات اللاصقة، قد تكون أحد الأسباب المؤدية إلى زيادة إفراز الدموع، لذلك إذا كنت تعاني من الدموع أثناء ارتدائها يجب خلعها، واستبدالها بالنظارات العادية.
  • تغير النظر، في بعض الحالات يركز الشخص على منطقة معينة ما يؤدي إلى زيادة إفراز الدموع، لذا ينصح إذا شعرت ببدء تجمع الدموع بالعين بالنظر بعيدا حتى تختفي تلك الدموع تلقائيا.
  • الأطعمة التي تحتوي فيتامين أ، خاصة الجزر، السبانخ، البروكلي، وهي من الأطعمة التي تحتوي مادة "البيتا كاروتين" المساعدة على تحسين البصر والنظر بشكل جيد.
  • اكتشاف السبب المرضي، فإذا استمرت تلك الحالة فينصح بضرورة استشارة الطبيب، الذي بدوره يجري بعض الفحوصات لاكتشاف السبب المؤدي إلى "العيون الدامعة"، بالتالي يعطى العلاج المناسب حسب سبب الإصابة.