التوقيت الأحد، 25 أكتوبر 2020
التوقيت 01:36 ص , بتوقيت القاهرة

باحثون ينقذون الضفدع البورتوريكى من الانقراض.. اعرف التفاصيل

الضفدع البورتريكى
الضفدع البورتريكى

تعرض الضفدع البورتوريكى لخطر الانقراض لأكثر من 30 عامًا، لكن استطاع الباحثون مؤخرًا القيام بعملية تلقيح داخل المختبر، ليولد ضفدع صغير، أطلقوا عليه اسم "أولاف"، الذى يزن 6 جرامات فقط، وقد وُلد باستخدام بيضتين من الإناث والمنى المجمد من ستة ذكور برية.

تم فقس أولاف فى حديقة حيوان فورت وورث فى تكساس، بالتعاون مع جامعة ولاية ميسيسيبى (MSU).

 

قال متحدث باسم حديقة حيوان فورت وورث لـDailyMail.com: "نحن نعمل مع باحثين من جامعة ولاية ميشيجان لتطوير علاجات هرمونية وتقنيات التكاثر الاصطناعى لعدة سنوات".

وأضاف: "الآن وقد نجحنا فى إخصاب البيض باستخدام السائل المنوى البرى المجمد، سنواصل تحسين المنهجيات لجمع المزيد من السائل المنوى من الضفادع البرية وإنشاء بنك للجينوم للأنواع".

جدير بالذكر اكتشف الضفدع البورتوريكى فى عام 1868، ومع ذلك نظرًا لفقدان الموائل وإدخال أنواع أخرى، بدأت أعدادها تتضاءل وتم إدراجها تحت تهديد من قبل مصلحة الأسماك والحياة البرية بالولايات المتحدة (USFWS) فى عام 1987 والمهددة بالانقراض من قِبل الاتحاد الدولى لحفظ الطبيعة والموارد الطبيعية (IUCN).