التوقيت الخميس، 03 ديسمبر 2020
التوقيت 09:42 م , بتوقيت القاهرة

ليفربول ضد شيفيلد يونايتد .. صلاح يتقدم للريدز في الشوط الأول

أنهى نادى ليفربول الإنجليزى الشوط الأول متقدما بهدف نظيف أمام شيفيلد يونايتد فى المباراة التى تجمعهما بملعب "أنفيلد"، في ختام منافسات الجولة الـ 21 من عمر مسابقة الدوري الانجليزي الممتاز "البريميرليج".

يتصدر ليفربول جدول ترتيب المسابقة برصيد 55 نقطة ويملك مباراة مؤجلة مع وست هام يونايتد، بينما يحتل شيفيلد يونايتد المركز الثامن برصيد 29 نقطة قبل انطلاق منافسات الجولة.

أحرز هدف ليفربول المصرى محمد صلاح فى الدقيقة الرابعة من بداية الشوط وسط استحواذ كامل من لاعبى الريدز على مجريات الأمور.

تمكن محمد صلاح من تسجيل هدف مبكر في مرمى شيفيلد يونايتد فى مباراة اليوم أن ورفع عدد الأندية التي زار مرماها في الدوري الانجليزي إلى 22 ناديًا.

يسعى ليفربول لتحقيق الفوز الـ 19 في النسخة الحالية من مسابقة الدوري الانجليزي من أجل قطع خطوة جديدة نحو حصد اللقب الغائب عن خزائن النادي منذ 30 عاماً، حيث فاز ليفربول في 18 مباراة وتعادل في لقاء وحيد أمام مانشستر يونايتد هذا الموسم، بينما يسعى شيفيلد يونايتد لإستعادة نغمة الانتصارات بعد تعادله مع واتفورد ثم الهزيمة أمام مانشستر سيتي للحفاظ على آماله في إنهاء الموسم بإحدى المراكز الاوروبية.

 
يمتلك ليفربول سجلاً رائعاً على ملعب "أنفيلد"، حيث لم يتذوق "الريدز" مرارة الهزيمة على ملعبه بمسابقة الدوري الانجليزي في أخر 50 مباراة ساعياً للمضي قدماً نحو معادلة رقمه القياسى الذى حققه خلال الفترة من 1978 – 1980 عندما حافظ على سجله الخالي من الهزائم لمدة 63 مباراة متتالية، فيما يطارد الرقم القياسى المسجل باسم تشيلسى الذى حافظ على سجله الخالى من الهزائم على مدار 86 مباراة متتالية بملعب "ستامفورد بريدج" بالمسابقة المحلية خلال الفترة من 2004 – 2008.

ومن المنتظر أن يفتقد ليفربول في مباراة اليوم لجهود شيردان شاكيري، وجويل ماتيب، وفابينيو، وتشامبرلين بسبب الاصابة، كما سيغيب مينامينو الجناح الياباني الذي انضم لصفوف الفريق مؤخراً قادماً من سالزبورج النمساوي، وأفاد الاتحاد الإنجليزي في بيان: "اللاعبون الذي ينضمون لفرقهم الجديدة يومي 1 و2 يناير لن يستطيعوا المشاركة في مباريات الجولة 21، هؤلاء اللاعبون يمكنهم المشاركة في الجولات التالية، حيث يُسمح للأندية بإجراء تغييرات على قوائم فرقهم طوال فترة الانتقالات الشتوية بشهر يناير".

يأتي هذا في الوقت الذي يبحث فيه ليفربول عن بداية مثالية لعام 2020، بعدما قضى عاماً استثنائياً شهد تتويجه بـ 3 بطولات وهي دوري ابطال اوروبا وكأس السوبر الاوروبي، وكأس العالم للأندية.