التوقيت السبت، 19 سبتمبر 2020
التوقيت 03:25 م , بتوقيت القاهرة

"التخطيط القومي" يبحث تحديات وتغيرات سوق العمل

نظم معهد التخطيط القومي جلسة لمناقشة "التوجيه المهني والوظيفي وتغيرات سوق العمل"، هذا بمشاركة عدد من شباب الباحثين، في إطار سلسلة اللقاءات العلمية والتثقيفية التي يعقدها المعهد للباحثين من الشباب، ويشارك فيها نخبة من الباحثين والمتخصصين من العلماء.
 
وتناول اللقاء التحديات التي تشهدها سياسات التوجيه المهنى والوظيفى، وتتمثل في توافر إحصاءات موثوقة في الوقت المناسب، والتناقضات بين مقدمي الخدمات الإحصائية، بجانب القدرة المحدودة لتحليل معلومات سوق العمل وغياب ثقافة سوق العمل وآليات ربط ممارسات السياسات بالتغيرات في سوق العمل مع ضعف التوازن بين المعلومات الكمية والنوعية.
 
وأكد الحضور ضرورة إنشاء نظام قومي مؤسسى شامل، يتكامل مع كل الجهات المعنية؛ لتوفير الأدوات والمعلومات اللازمة لتمكين الأفراد لاتخاذ قرارات سليمة بشأن الفرص التعليمية والتدريبية وتوظيف وإدارة المسار المهنى، بما يعزز الإنتاجية التنافسية فى مصر.
 
وأضاف الدكتور علاء زهران، رئيس معهد التخطيط القومى، ضرورة تغيير الثقافة المرتبطة بإصرار أولياء الأمور على توجيه أبنائهم نحو نمط معين من التعليم، سعيا للحصول على شهادة متقدمة، دون النظر لرغباتهم فى انتهاج مسارات التعليم الحديثة التى تعتمد على التفكير الخلاق والإبداع والابتكار الحر، وبما يناسب قدراتهم خاصة ويتسق مع التغييرات التى يشهدها العالم.