التوقيت السبت، 28 نوفمبر 2020
التوقيت 07:29 ص , بتوقيت القاهرة

"فتح" تعيد علاقاتها مع الأسد بعد انقطاع 32 عاما

أكد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، عباس زكي "أبو مشعل"، بدء عودة العلاقات "الشرعية" بين الحركة والنظام السوري، بعد انقطاع استمر أكثر من 32 عاما.


وقال زكي، لوكالة "معا" الفلسطينية، الخميس، إن الزيارة التي قام بها وفد حركة فتح إلى سوريا كانت ناجحة جدا، مشيرا إلى أن سيتم فتح مكاتب للحركة في سوريا خلال الفترة المقبلة، من خلال بدء جملة من الإجراءات التي ستنعكس بالإيجاب على الشعب الفلسطيني، بعد أن كانت حركة فتح الفصيل الفلسطيني الوحيد الممنوع في سوريا.


وانقطعت العلاقات بين النظام السوري ومنظمة التحرير الفلسطينية منذ عام 1983.


وأوضح عباس زكي، أن الزيارة جاءت في إطار العلاقات الثنائية، وأنه كلما اشتد الخطر على سوريا زاد القلق على الأهل من فلسطينيين وسوريين، وأن الذهاب هناك جاء في مرحلة صعبة.


وأكد أنه بحث من النظام السوري كيفية عودة المرحلين والمهجرين إلى المخيمات، خصوصا التي حررت من قبل الجيش السوري مثل "اشبيبة" و"الجابية" وغيرها، ومنع دخول تنظيم "داعش" إليها.


والتقى زكي أيضا في دمشق مع المنسق العام لهيئة التنسيق المعارضة، حسن عبدالعظيم، ورئيس لجان المصالحات الشعبية في سوريا، جابر عيسى، إضافة إلى 14 فصيلا فلسطينيا.