التوقيت الإثنين، 12 أبريل 2021
التوقيت 04:45 ص , بتوقيت القاهرة

حقنة تجميل تحول وجه سيدة بريطانية إلى ما يشبه "رجل الفيل"

تجميل وجه - صورة أرشيفية
تجميل وجه - صورة أرشيفية
انتهى المطاف بسيدة بريطانية تدعى سارة جيبسون، 46 عامًا، التي حجزت حصة علاج تجميلي بقيمة 400 جنيه إسترليني إلى تحول وجهها لما يشبه "رجل الفيل"، وقال أحد خبراء التجميل إن "جيبسون"، حقنت بمنتج يجب استخدامه فقط من قبل أطباء الجلد المؤهلين قبل محاولة إزالة الآثار الجانبية بجرعة متابعة، وفقا لصحيفة "ديلى ميل" البريطانية.

3_Screen-Shot-2020-12-17-at-143220JPG

 

ومن جهتها، قالت السيدة، إنها تركت بفك منتفخ بشدة وكتل تحت جلدها، لافتة إلى اعتقادها أنها "ستموت" بعدما أصبح وجهها مثل "رجل الفيل"، وأضافت: "في مرحلة ما، اعتقدت بصدق أنني سأموت لأنني شعرت بمرض شديد.. وبدا وجهى مثل "رجل الفيل"

 

وتابعت سارة: "كانت خبيرة التجميل تعقد صفقة مقابل 400 جنيه إسترليني لحشوات الشفاه وثلاث مناطق من البوتوكس، وهناك كنت أمزح مطالبة بإضافة بعض الخطوط الأخرى حول فمى، فقالت - أى خبيرة التجميل - دعيني أجرب شيئًا ما، وغرست بالإبرة داخل وجهى".

0_Screen-Shot-2020-12-17-at-143215JPG
 

وأشارت جيبسون إلى أنها عادت إلى الصالون حيث أخبرها المعالج أنها تعاني من رد فعل تحسسي وستحتاج إلى مادة الهيالورونيداز، وهي مادة إنزيمية لإذابة مادة الحشو، مبينة أنه اتضح أن الهيالورونيداز يمكن أن يكون خطيرا للغاية وأن يقتلها.

 

وصرحت بأنها خضعت للعلاج على يد أخصائي في طب التجميل استمر لمدة 10 أسابيع، فيما أوضحت الصحيفة البريطانية، أن المتضررة بدأت إجراءات قانونية ضد خبيرة التجميل.