التوقيت الإثنين، 21 يونيو 2021
التوقيت 03:52 م , بتوقيت القاهرة

البريد: إنشاء مكتب جديد داخل جامعة سوهاج خلال شهرين

أكد عصام الصغير، رئيس الهيئة القومية للبريد، أنه بدأ على الفور بتنفيذ تكليفات وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الدكتور عمرو طلعت بإنشاء مكتب بريد داخل جامعة سوهاج، حيث تم تفقد المكان وتوفير مقر يصلح لتقديم خدمات الهيئة.

واضاف الصغير، إنه سيتم الانتهاء من الفرع الجديد فى غضون شهرين.

ووافق الدكتور عمرو طلعت على مد وتوصيل خطوط الفايبر لجامعة سوهاج الجديدة لدعم وتعزيز العملية التعليمية، وذلك خلال زيارته وقيادات للوزارة المحافظة

كما وافق الوزير على تأسيس مكتب بريد داخل حرم الجامعة لخدمة الطلاب وأعضاء هيئة التدريس، فضلاً عن الموافقة على تدشين معمل أبحاث لشبكات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات داخل كلية الحاسبات والمعلومات بجامعة سوهاج الجديدة، كما وافق على إنشاء برج تقوية لشبكات الاتصالات تقوم بتنفيذه الشركة المصرية للاتصالات

جاء ذلك خلال لقاء الوزير مع أعضاء هيئة التدريس لكلية الحاسبات والمعلومات بجامعة سوهاج الجديدة، وبحضور رئيس جامعة سوهاج الجديدة الدكتور أحمد عزيز عبد المنعم، ومحافظ سوهاج اللواء طارق الفقي

وفي كلمته التي القاها خلال اللقاء أكد الدكتور عمرو طلعت على تميز الثورة الصناعية الرابعة بتسارع معدل تبني التكنولوجيا وتصاعد وتيرته على نحو غير مسبوق بالإضافة الى امتزاج التكنولوجيات مع بعضها؛ مشيرًا إلى أن ما يمكن أن تتيحه تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي وحدها مختلف عما ما يمكن أن تتيحه إذا اقترنت بتكنولوجيات الجيل الخامس وانترنت الأشياء والأمن السيبرانى؛ حيث يمكن لهذا المزيج ان يحقق عناصر لم تكن متاحة من قبل.

وأشار الدكتور عمرو طلعت إلى أن الثورة الصناعية الرابعة ستخلق بعض التحديات أشارت إليها تقارير دولية تمثلت في اندثار نحو  75 مليون وظيفة حول العالم خلال العقد الحالي؛ مؤكدًا أن هذا الأمر لا يدعو للقلق خاصة أن التقارير الدولية أشارت إلى أنه سيحل محلها نحو 133 مليون وظيفة جديدة؛ مشيرًا إلى  أهمية اكتساب المهارات اللازمة للاستعداد لهذه التحولات واقتناص فرص العمل الجديدة التي ستخلقها الثورة الصناعية الرابعة.

وأوضح الدكتور عمرو طلعت أن بناء مصر الرقمية مسئولية يتشارك فيها كل عناصر الدولة من قطاع حكومي وقطاع خاص ومجتمع مدني وقطاع أكاديمي؛ موضحًا أن مصر الرقمية ستتيح خدمات حكومية وفرص للعمل والتدريب والتعلم من خلال وسائل رقمية؛ داعيًا الطلاب إلى التعلم المستمر واكتساب المهارات المتجددة المطلوبة لسوق العمل والتي تتمركز حول القدرة على التعلم، كما دعا الطلاب الى الاهتمام بالانفتاح على السوق العالمي من خلال العمل في المهن المستقلة freelancers  وهى التي لا تتطلب الانتقال او السفر.