التوقيت الخميس، 19 سبتمبر 2019
التوقيت 08:58 م , بتوقيت القاهرة

انطلاق معرض The Big 5 Construct Egypt 2019في سبتمبرالمقبل

عرض The Big 5 Construct Egypt 2019
عرض The Big 5 Construct Egypt 2019
أعلنت "دي إم جي إيفنتس" التابعة لمجموعة "الدايلي ميل" العالمية والتي تعد واحدة من أكبر شركات تنظيم المعارض في العالم  عن مشاركتها لشركة ACG-ITF "الشركات الرائدة في تنتظيم كبرى المعارض الدولية المتخصصة بمصر" لإطلاق النسخة المصرية لأكبر معرض بقطاع التشييد والبناء بالمنطقة وهو معرض The Big 5 Construct Egypt، المعرض الأكبر في قطاع البناء والتشييد في مصر، ليقام في الفترة من 2 إلى 4 سبتمبر القادم من العام الجاري في مركز مصر للمعارض الدولية، وذلك بحضور جمعية كوالي الشرق الأوسط (QMEA) كالشريك الرسمي للدعم المعرفي للمعرض.
 
ويمتد معرض The Big 5 Construct Egypt على مساحة 30,000 متر مربع، والذي يعد أكبر معرض  بمصر وشمال أفريقيا بقطاع التشييد والبناء، حيث يستقبل أكثر من 13,000 زائر متخصص من رجال الأعمال وأصحاب الشركات المعنيين بقطاع البناء والتشييد إلى جانب مشاركة 300 من العارضين المصريين والدوليين ليستعرضوا مختلف منتجات وخامات البناء والتشييد والحلول الخاصة بهذا القطاع.
 
وقد أصدرت dmg events تقرير عن سوق البناء والتشييد المصري بالتعاون مع MEED Projects على هامش المعرض، والذي كشف أن مصر تعد الدولة الوحيدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا التي تتمتع بوفرة في الإنفاق الإجمالي على مشاريع البناء والتشييد خلال العامين الماضيين، حيث حققت مصر عقود ممنوحة بأكثر من 33 مليار دولار في عام 2018، متخطية بذلك على المملكة العربية السعودية باعتبارها ثاني أكبر سوق للمشروعات الفردية في المنطقة.
 
وفي هذا السياق، صرح روني الحداد، مدير فعاليات معرض The Big 5 Construct Egypt، معقبًا على ما أصدره التقرير: "إن قطاع البناء والتشييد المصري الآن يشهد ازدهارًا كبيرًا، حيث بلغت استثمارات مصر أكثر من 20 مليار دولار في المشروعات العقارية، كما بلغت قيمة استثماراتها في مشروعات البنية التحتية المدنية حوالي 50 مليون دولار وذلك على مدار العامين الماضيين."
 
وأضاف الحداد قائلًأ :"يعتبر قطاع البناء والتشييد من أكبر الأسواق الواعدة في مصر، حيث تقدر المشروعات المخطط إنشائها بأكثر من 120 مليار دولار، ولذلك يطرح قطاع البناء والتشييد في مصر فرص استثمارية واعدة لامتلاك مصر العديد من المشاريع المعروفة المخططة وغير الممنوحة والتي تقدر استثماراتها بأكثر من 300 مليار دولار، مما يمنحها محفظة مشروعات مستقبلية أكبر من أي سوق إقليمي آخر بعد المملكة العربية السعودية. فإن أداء مصر القوي اقتصاديًا، والنمو السكاني، وتركيز مجهودات الحكومة المصرية على قطاع البناء والتشييد هي أهم العوامل التي تساهم في تنمية القطاع وإمكانية إحداث طفرة في قطاع البناء والتشييد تستمر لسنوات وربما عقود."
 
ويطلق معرض The Big 5 Construct Egypt قطاعات جديدة مخصصة لطرح منتجات البناء والتشييد، والتي تشمل النوافذ والأبواب والواجهات والخرسانة وعمل السقالات وأنظمة وخدمات البنية التحتية. هذا وسيتم طرح HVAC-R Egypt للمرة الأولى بجانب خدمات الهندسة الكهربائية والميكانيكية وأدوات ومواد البناء، بالإضافة إلى تصميمات البناء الداخلية والتشطيبات والأجهزة والملحقات وتقنيات البناء والابتكار. بالإضافة إلى ذلك، سيتم تقديم أكثر من 50 حلقة دراسية تعليمية معتمدة من CPD مجانًا للمهنيين الذين يحضرون النسخة الجديدة من المعرض هذا العام، وذلك بهدف دعم تطوير قطاع البناء والتشييد المصري.
 
وكشف الحداد أنه تم تحديد 8 موضوعات لجدول أعمال التعليم للنسخة الجديدة من المعرض، والتي ستركز على التخطيط الحضري، الهندسة المعمارية والتصميم، والواجهات، HVACR و MEP ، BIM وإدارة المشروعات، الخرسانة والبنية التحتية والنقل، ودور المرأة في قطاع البناء والتشييد. وصرح أن سيقوم الخبراء في هذه المجالات بمشاركة الأفكار وأفضل الممارسات، وتزويد الحاضرين بالأدوات والمعرفة اللازمة للنهوض بمستقبلهم المهني والصناعة بأكملها.
 
يعد معرض The Big 5 Construct Egypt جزء من The Big 5أكبر سلسلة معارض قطاع البناء والتشييد بمنطقة الشرق الأوسط، حيث تضم مجموعة من المعارض يتم تنظيمها بشكل منتظم في الدول الرائدة بالمنطقة في قطاع التشييد والبناء كالإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وكينيا وجنوب أفريقيا وغيرها، وأخيراً تم الإعلان عن إنطلاق النسخة القادمة للمعرض في شراكة بين كل من شركة dmg events وشركة ACG-ITF لتتلاقى الخبرة العالمية مع الخبرة المحلية لإطلاق أكبر نسخة من المعرض في الفترة من 2-4 سبتمبر المقبل.
 
والجدير بالذكر أن مصر حاليًأ تعمل على إنشاء وتشييد العديد من المشاريع الكبرى التي تساهم في تعزيز قطاع البناء والتشييد المصري، والتي تشمل العاصمة الإدارية الجديدة الذي يمتد إلى شرق القاهرة، ومدينة العلمين الجديدة الضخمة على الساحل الشمالي للبلاد، والمتحف المصري الجديد، وتوسيع شبكة مترو أنفاق القاهرة الحالية، إلى جانب مجموعة من التطويرات الفندقية والسياحية الجديدة.
 
6e4e21a6-6346-468e-864c-e5ed2e4d87d9
 
 
7ad3f042-f344-4889-b43e-768ed4b23bd8
 
 
39f04449-1eca-452b-87a5-16eaed919b1a
 
 
759e7979-42c9-4288-bab2-158c742a66f0
 
 
ff9c2745-6916-4f65-bc69-0551f479924c