التوقيت الخميس، 09 ديسمبر 2021
التوقيت 12:00 م , بتوقيت القاهرة

فرار أكثر من 100 سجين من سجن ماتادى فى الكونغو الديمقراطية

الكونغو - أرشيفية
الكونغو - أرشيفية
هرب أكثر من 100 محتجز من سجن ماتادى المتداعى والمكتظ، فى غرب جمهورية الكونغو الديمقراطية، فى عملية أسفرت عن مقتل شرطى وإصابة آخر بجروح خطيرة، كما أفادت مصادر متطابقة.

وظهر رجلان مسلحان عند المدخل الرئيسى للسجن وقاموا بتحييد الحراس وفتحوا "باب المنشأة" ما سمح لـ"عدد كبير" من السجناء بالهرب، وفقا لأبولونيا لوندو نائبة مدير السجن.

الواقعة الغامضة روى المفوض جان بيار نزولانى بعض تفاصيلها قائلا أن شرطيين فى الجزء الذى يقع فيه السجن رأوا سجناء يفرون من فجوة مفتوحة فى جدار.

وأضاف أن رجال الشرطة "أطلقوا النار فى الهواء لكن أكثر من 300 شخص كانوا يقتربون منهم واستولوا على أسلحتهم وقتلوا شرطيا على الفور"، وأصيب آخر بجروح خطرة بطلقات نارية.

وتساءل المسؤول الكونغولى فى استغراب: "هل حصل تواطؤ، خطة معدة منذ مدة طويلة؟ نحاول أن نفهم".

وكانت إدارة السجن تحاول أيضا تحديد عدد الهاربين. وقالت نائبة المدير أن عدد السجناء كان 737 صباح السبت. وثمة تعداد جار.

وأنشئ السجن المركزى فى ماتادى القرن الماضى، وتحديدا فى عام 1939، وصمم لاستيعاب 150 سجينا.