التوقيت الأحد، 17 أكتوبر 2021
التوقيت 11:14 ص , بتوقيت القاهرة

رئيس أركان الجيش الجزائرى: المحاولات الرامية لتخلى الجزائر عن مبادئها الثابتة ستفشل

الفريق السعيد شنقريحة رئيس أركان الجيش الجزائرى
الفريق السعيد شنقريحة رئيس أركان الجيش الجزائرى
أكد الفريق السعيد شنقريحة، رئيس أركان الجيش الوطنى الشعبى الجزائرى، اليوم الثلاثاء، أن كل المحاولات الخسيسة لدفع الجزائر إلى التخلى عن مبادئها الثابتة ستبوء بالفشل، وذلك بحسب ما نقلته صحيفة النهار الجزائرية عبر موقعها الالكترونى.

 

وافتتح الرئيس الجزائرى عبد المجيد تبون، اليوم الثلاثاء، الجمعية العامة المخصصة لتنصيب الأعضاء الجدد لأكبر مجلس استشارى وطنى بالجزائر، وهو المجلس الوطنى، الاقتصادى، الاجتماعى والبيئى.

 

ويستمر هذا الاجتماع الذى حضره رئيسا غرفتى البرلمان وأعضاء الحكومة الجزائرية، ولفيف من الخبراء ووسائل الإعلام المحلية والأجنبية، على مدى يومين.
 

ويذكر أن المجلس المجلس الوطني، الاقتصادي، الاجتماعي والبيئي يعد مؤسسة استشارية، ومنصة للحوار والتشاور والاقتراح في جميع المجالات التي تمس حياة المواطن الجزائرى.
 

وتتمثّل مهامّه في إشراك المجتمع المدني في التشاور الوطني حول السياسات العمومية في مجال التنمية الاقتصادية والاجتماعية، وضمان ديمومة الحوار والتشاور بين الشركاء الاقتصاديين والاجتماعيين الوطنيين، وتقييم ودراسة المسائل ذات المنفعة الوطنية في المجال الاقتصادي والاجتماعي، ومجال التعليم والتكوين والتعليم العالي، وإعادة صياغة المقترحات والتوصيات المتعلقة بالقضايا الوطنية.
 

ويهدف المجلس إلى تفعيل الحوار المجتمعي والمدني وتقييم السياسات الحكومية في مجال التضامن الاجتماعي وتقييم الاستراتيجيات المخصصة لقطاعي الزراعة والموارد المائية وتشجيع مساهمة الجالية الجزائرية بالخارج في جهود التنمية الوطنية في المجالين الاقتصادي والاجتماعي.
 

كما يهدف المجلس إلى العمل على الحفاظ على المصالح الاقتصادية للدولة والدفاع عنها من خلال إبداء آراء وتوصيات، ويخطر رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة المجلس حول كل رأي أو دراسة أو مشروع قانون أو نص تنظيمي ذا طابع اقتصادي واجتماعي و بيئي.
 

ويعين الرئيس الجزائري بموجب قرار رئاسي رئيس المجلس ويتشكل من 200 عضو من بينهم 75 عضوا من القطاعات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية للدولة، و60 عضوا من المجتمع المدني و20 عضوا من الشخصيات المؤهلة، و45 عضوا من إدارات ومؤسسات الدولة، ويعين الأعضاء لفترة 3 أعوام قابلة للتجديد مرة واحدة، على أن يكون ثلث أعضاء المجلس من النساء.