التوقيت السبت، 25 سبتمبر 2021
التوقيت 11:46 م , بتوقيت القاهرة

السودان يعرب عن قلقه البالغ للتطورات السياسية فى غينيا

مريم الصادق
مريم الصادق
أعربت وزارة الخارجية السودانية عن بالغ قلقها للتطورات السياسية الأخيرة التي حدثت في جمهورية غينيا، وقالت وزارة الخارجية السودانية، في بيان اليوم /الثلاثاء/، إنها تضم صوتها إلى جانب الاتحاد الإفريقي في إدانته لمحاولة الانقلاب العسكرى التي جرت في الخامس من سبتمبر الجاري، والدعوة إلى استعادة النظام الدستوري وحماية المدنيين.


وأكدت وزارة الخارجية السودانية، على سلامة المواطنين السودانيين المتواجدين بغينيا، ووجهت سفارة السودان بداكار لمتابعة أحوال الجالية هناك.

يذكرأن، أعلن ضباط القوات الخاصة الذين استولوا على السلطة فى غينيا ، واعتقلوا الرئيس ألفا كوندي، فرض حظر تجول في كل أنحاء البلاد "حتى إشعار آخر" واستبدال حكام المناطق بعسكريين.

وقال الضباط أيضاً في بيان بثه التلفزيون الوطني، إنه سيتم عقد اجتماع لوزراء حكومة كوندي ومسؤولين آخرين كبار اليوم الاثنين في العاصمة كوناكري.

وأعلن عسكري عبر التلفزيون الغيني وقف العمل بالدستور واعتقال القوات الخاصة للرئيس ألفا كوندى، كما أظهرت مقاطع فيديو انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي احتجاز قوات خاصة تابعة للجيش كوندي، لكنها لم تنشر على التلفزيون الوطني.

من جهته، ندد الاتحاد الأفريقي الأحد باستيلاء الجيش على السلطة في غينيا وطالب بإطلاق سراح الرئيس ألفا كوندي على الفور.

ودعا بيان صادر عن رئاسة الاتحاد الأفريقي ورئيس الكونغو الديمقراطية فليكس تشيسكيدي ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فقيه محمد مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد إلى عقد اجتماع طارئ لمناقشة الموقف واتخاذ الإجراءات المناسبة.

وندد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش "بشدة" في تغريدة الأحد بـ"أي استيلاء على السلطة بقوة السلاح" في غينيا، وذلك بعدما أكد ضباط في القوات الخاصة الغينية اعتقال الرئيس و"حل" المؤسسات.

ودعا جوتيريش إلى "الإفراج الفوري عن الرئيس ألفا كوندي"، موضحاً أنه يراقب "من كثب" الوضع في هذا البلد.