التوقيت الثلاثاء، 22 يونيو 2021
التوقيت 04:16 م , بتوقيت القاهرة

اللجنة الرئاسية لشئون الكنائس الفلسطينية تدعو لإنقاذ أحياء القدس من التهويد

مساجد وكنائس القدس - أرشيفية
مساجد وكنائس القدس - أرشيفية
دعت اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس في دولة فلسطين، المجتمع الدولي وكنائس العالم لإنقاذ مدينة القدس المحتلة من خطر التطهير العرقي والتهويد الذي تتسارع خطواته خاصة في أحياء الشيخ جراح والبستان وبطن الهوى في مدينة القدس.

وأكد رئيس اللجنة رمزي خوري في بيان أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" أن السلطات الإسرائيلية تمعن في تنفيذ مخططات التهويد بشراكة علنية مع المحاكم الاسرائيلية التي تشرعن الاستيلاء على منازل وممتلكات المقدسيين كما يجري الآن في حي الشيخ جراح الذي يتهدده خطر إخلاء منازله البالغة حوالي 70 منزلاً ويقطنها نحو 2500 نسمة، وإحلال المستوطنين مكانهم.

وناشد خوري، كنائس العالم أجمع بإعلان موقفها المتفق مع قواعد العدالة والحق والقانون الدولي وحق الشعوب في الحرية والانعتاق من الظلم الذي يعاني منه الشعب الفلسطيني بشكل يومي نتيجة استمرار الاحتلال الذي يشكّل تهديدا للأمن والسلم الدوليين، ويؤدي السكوت العالمي عن جرائمه إلى زيادة الضحايا من أبناء شعبنا، وانعدام فرص السلام والاستقرار في المنطقة.