التوقيت الأربعاء، 27 مايو 2020
التوقيت 05:47 ص , بتوقيت القاهرة

بعد 7 أسابيع من البعاد.. شاهد لقاء ممرضة وابنتها بالبدلة الواقية في إنجلترا

الام والأبنة
الام والأبنة
أجبرت ممرضة في قسم الرعاية بأحد المستشفيات بالمملكة المتحدة على الابتعاد عن ابنتها البالغة من العمر 7 سنوات  لمدة 7 أسابيع من أجل الحفاظ على سلامتها، والخوف من نقل فيروس كورونا إليها عن طريق العدوى.

وذكرت جريدة ديلى ميل، أنه نظرا لطبيعة عمل الأم ليزا كيف، التي تبلغ من العمر 40 عاما، مدينة نور فولك في شرق إنجلترا، ابتعدت عن ابنتها التى تعانى من الربو ومشاكل في الجهاز التنفسى، حيث قرر ت إرسالها إلى والدها بول جريفيت 48 عاما، وقالت إنها شعرت بأن ذلك القرار مزق قلبها حيث ودعت ابنتها في 26 مارس الماضى.

وأوضح التقرير، أن الأم قررت أنها لا تستطيع الانتظار أكثر من ذلك، حيث قادت سيارتها مسافة عشرة إلى منزلها لمفاجئة ابنتها مرتدية ملابس معدات الوقاية الشخصية خوفا من نقل العدوى إليها، وقالت: "لقد حصلت على كل معدات الوقاية الشخصية واتصلت بوالدها قبل حوالي أسبوع وأخبرته أنني بحاجة فقط إلى عناق".

لقاء الأم والأبنة بالبدلة الواقية في إنجلترا  (1)
 
لقاء الأم والأبنة بالبدلة الواقية في إنجلترا  (2)
 

وأضافت :"ذهبت إلى هناك يوم الأربعاء الماضي، لم تتعرف علي في البداية لأنني كنت مرتدية ملابس الحماية ولكن عندما أدركت أنني طارت إلى ذراعي وظلت تقول لي إنها تحبني وتفتقدني.

28540220-8331999-image-a-8_1589820056610

وقالت الأم إنه لم يكن من السهل اتخاذ قرار بإرسال لإبقاء ابنتى العيش مع زوجى، لكنها قالت: "لا يمكنني المخاطرة بأن أكون الشخص الذي أصابها بسبب مكان عملي.يعاني روبي من الربو الشديد لقد دخلت إلى المستشفى وخرجت منه كثيرًا في حياتها القصيرة، حوالي نصف الوقت التي تعرضت فيها لنوبة ربو تنتهى فى المستشفى".