التوقيت الأحد، 27 سبتمبر 2020
التوقيت 06:30 ص , بتوقيت القاهرة

56 روسيًا يغادرون الجزائر على متن طائرة ضمن عملية إجلاء بسبب "كورونا"

كورونا - أرشيفية
كورونا - أرشيفية
أعلن الملحق الصحفي في السفارة الروسية لدى الجزائر، ميخائيل سامسونوف، أن طائرة أقلعت من الجزائر العاصمة على متنها 56 مواطنا روسيا يتوقع وصولها مساء اليوم إلى موسكو، وذلك ضمن عملية إجلاء المواطنين الروس من البلاد.
 
وقال سامسونوف - في تصريح خاص لوكالة "سبوتنيك" اليوم /الثلاثاء/ ردا على سؤال حول عملية إجلاء الرعايا الروس من الجزائر إثر انتشار وباء "كوفيد - 19"- "أقلعت الطائرة من الجزائر في 12:00( بالتوقيت المحلي ذات توقيت جرينتش)، وعلى متنها 56 مواطنا روسيا، من بينهم 46 من خبراء شركة روستيخ، و10 مواطنين، أبدوا رغبتهم في العودة إلى روسيا".
 
وفتحت الخارجية الروسية سابقا قناة اتصال خاصة للتواصل مع المواطنين الروس المتواجدين في الخارج للمساهمة في عودتهم إلى أرض الوطن.
وأضاف سامسونوف أنه من المتوقع وصول الطائرة إلى مطار شيريميتيفو الدولي، في ضواحي العاصمة الروسية اليوم مساء.
 
يذكر أن فيروس كورونا المستجد منتشر في 45 ولاية جزائرية، حتى الآن، وقد أعلنت السلطة إجراءات عديدة للحد من انتشار الفيروس، حيث وضعت ولاية البليدة في حجر منزلي شامل لمدة عشر أيام قابلة للتجديد، فيما حُظر التجول في عاصمة البلاد وتسع ولايات أخرى، من الثالثة بعد الظهر وحتى السابعة صباحا، في حين حظر التجوال عبر كامل التراب الوطني من الساعة السابعة مساء وحتى السابعة صباحا.