التوقيت الثلاثاء، 31 مارس 2020
التوقيت 04:01 م , بتوقيت القاهرة

الشرطة التركية تعتدى على النساء باللكمات والركلات وشد الشعر.. فيديو

الشرطة التركية - أرشيفية
الشرطة التركية - أرشيفية

كشف فيديوجراف بثته منصات تركية معارضة لنظام أردوغان، عدد من مشاهد الانتهاكات التى تعرضت لها السيدات في تركيا أثناء اعتراض الشرطة لمسيرة نسائية بمناسبة اليوم العالمى للمرأة، حيث أشار إلى ركلات ولكمات وشد الشعر ووصفها بأنها مشاهد مخزية لتعامل شرطة تركية مع المراة فى عيدها.

وأضاف الفيديوجراف: "منعت الشرطة التركية السيدات اللاتي يرغبن في تدشين المسيرة الليلية النسائية في اليوم العالمى للمرأة 8 مارس في ميدان تقسيم بمحافظة إسطنبول التركية مستخدمة العنف، وأثناء المسيرة حوصرت سيدة معتقلة بين عشرات الأفراد من الشرطة التركية وراحوا يكيلون لها اللكمات والركلات".

 

 
 

الان | «ركلات ولكمات وشد للشعر».. مشاهد مخزية لتعامل شرطة تركيا مع المرأة في عيدها !
منعت الشرطة التركية، السيدات اللاتي يرغبن في تدشين المسيرة الليلية النسائية
وأثناء المسيرة، حوصرت سيدة معتقلة بين عشرات الأفراد من الشرطة التركية،
وراحوا يكيلون لها اللكمات والركلات

Embedded video
 
 

كانت صحيفة زمان التركية المعارضة، كشفت في وقت سابق، أن نحو 80 طالبًا جامعيًّا، بينهم طالبات، تعرضن لتهديدات ومعاملة سيئة خلال تحقيقات أجريت معهم بتهمة الانتماء إلى حركة الخدمة، فى إدارة مكافحة الإرهاب بالعاصمة التركية أنقرة، وفق محامين وأهالى المعتقلين.

وأشارت الصحيفة، إلى أن إدارة مكافحة الإرهاب فى مديرية أمن أنقرة تحتجز لديها 80 من الطلاب الجامعيين، بعد اعتقالهم فى 28 فبراير، وتمارس عليهم ضغوطات خلال التحقيقات من أجل انتزاع اعترافات منهم وإجبارهم على التوقيع على الأقوال المنسوبة لهم.

ووفقا للصحيفة فان التهمة الموجهة للطلاب هى أنهم أعضاء فى الهيكل الجديد لحركة الخدمة التى تتهمها أنقرة بتدبير انقلاب عام 2016 دون تقديم دليل.

والطلاب المحتجزين من مواليد عامى 98 و 2002 و بينهم من هو بعمر 18 سنة.

وأشارت الصحيفة، إلى أن أهالى الطلاب أوضحوا أن مسؤولى الشرطة قالوا للطلاب المعتقلين خلال التحقيقات: "يا ليت قتلناكم جميعا فى 15 يوليو- ليلة وقوع الانقلاب، بالرغم من أن هؤلاء الطلاب فى تلك الأحداث (محاولة الانقلاب) كانوا فى المرحلة الإعدادية".

وأفاد محامون أن طالبات تعرضن للضرب من قبل رجال الشرطة، مع استمرار التحقيقات حتى الساعة الثالثة بعد منتصف الليل.