التوقيت الخميس، 01 أكتوبر 2020
التوقيت 10:34 ص , بتوقيت القاهرة

اليونان تعلق طلبات اللجوء لمدة شهر ردا على قرار تركيا بعبور المهاجرين

الحدود التركية اليونانية
الحدود التركية اليونانية
أعلنت اليونان، أنها لن تقبل أية طلبات لجوء لمدة شهر؛ ردًا على قرار تركيا بالسماح للمهاجرين بعبور الحدود التركية - اليونانية خلال محاولتهم الوصول إلى أوروبا، وقال رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس - على موقع (تويتر)، حسبما ذكرت شبكة (يورو نيوز) اليوم /الاثنين/ - : "إن اليونان ستحمي الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي، حيث أنه يتم ترحيل أي مهاجر في حال عبوره الحدود بين البلدين".

وكان نائب وزير الدفاع اليوناني قد صرح بأنه تم تسجيل نحو 9 آلاف و600 حالة عبور للحدود اليونانية بطريقة غير شرعية في الساعات الأولى من أمس الأحد، وتم إحباط جميع هذه المحاولات.

يُذكر أن أثينا كانت قد اتهمت أنقرة بإرسال المهاجرين إلى الحدود في هجوم منظم، قائلة: "إنها مصرة على إبعادهم"، فيما صرحت أنقرة الخميس الماضي: "بأنها لن تمنع من الآن فصاعدًا مئات الآلاف من طالبي اللجوء من بلوغ أوروبا، وذلك بعد مقتل 33 جنديًا تركيًا في ضربة جوية بمنطقة إدلب السورية".

من جهته أجرى وزير الخارجية القبرصي نيكوس كريستودوليدس، اتصالا هاتفيا مع نظيره اليوناني نيكوس ديندياس، تناول المستجدات على الحدود اليونانية التركية، والوضع في الجزر اليونانية في أعقاب قرار أنقرة بالسماح للمهاجرين بالوصول إلى المنطقة الحدودية ومن ثم دخول الأراضي الأوروبية عبر اليونان.

وأفادت وكالة الأنباء القبرصية "سي إن إيه" اليوم الإثنين بأن نيقوسيا أبدت كل الدعم لطلب أثينا بعقد جلسة استثنائية لمجلس الشؤون الخارجية، وأن وزيري الخارجية وافقا على تنسيق العمل على مستوى الاتحاد الأوروبي وإبلاغ نظرائهما بشأن آخر التطورات.

كما دعا رئيس الوزراء اليوناني كرياكوس تسوتاكيس إلى اجتماع مجلس الأمن القومي في البلاد وقت لاحق، فيما اتهم نائب وزير الدفاع اليوناني ألكيفياديس ستيفانيس تركيا بتشجيع المهاجرين على التوجه لليونان.

وكان آلاف المهاجرين قد شقوا طريقهم في الأراضي التركية ووصلوا إلى الحدود اليونانية أملا في العبور إلى القارة الأوروبية بعد أن فتحت تركيا الأبواب إلى أوروبا.

 

من جانبه قال مسؤول بوزارة الخارجية الأمريكية اليوم الاثنين، بإن الولايات المتحدة الأمريكية تعترف بحق اليونان في تطبيق قوانينها لحماية حدودها ، وذلك ردًا على تساؤلات صحفية بشأن الموقف الأمريكي من محاولة مئات المهاجرين عبور الحدود اليونانية من تركيا.

وقال المسؤول - الذي اشترط عدم الإفصاح عن هويته - وفقا لما ذكرته صحيفة (كاثمريني) اليونانية عبر موقعها الإلكتروني - إننا " نعي تماما تلك التقارير ونراقب الوضع عن كثب كما أننا ندعو الجانبين للتحلي بضبط النفس في ظل تطور الوضع عبر الحدود اليونانية - التركية".

ودعا المسئول تركيا واليونان لضمان ذلك من خلال سعيهما لمعالجة تدفق المهاجرين واللاجئين، وأن يتم التعامل بطريقة تتوافق مع التزاماتهما بموجب القانون الدولي ، بما في ذلك القانون الدولي لحقوق الإنسان وقانون اللاجئين الدولي.