التوقيت الإثنين، 24 فبراير 2020
التوقيت 07:53 م , بتوقيت القاهرة

الرئيس الفلسطينى: لن نقبل بالتفريط بالحقوق التاريخية للشعب

رئيس دولة فلسطين محمود عباس أبو مازن
رئيس دولة فلسطين محمود عباس أبو مازن

قال الرئيس الفلسطينى محمود عباس أبو مازن، إنه لن نقبل بالتفريط بالحقوق التاريخية للشعب الفلسطيني، مضيفا أن النصر سيكون حليف الشعب الفلسطيني، مؤكدا أننا متمسكون بالقدس عاصمة لفلسطين،

وأضاف خلال كلمته، أن مخططات تصفية القضية الفلسطينية لن تمر، مضيفا أن إعطاء الأولوية لجبهة المقاومة لإسقاط المخططات الإسرائيلية، مؤكدا أن ووحدتنا ستسقط الظلم والاحتلال.

 

وكان الرئيس الأمريكى دونالد ترامب أوضح  خلال مؤتمر صحفى عقد قبل قليل، ملامح خطته للسلام التى رفض المشاركة فيها الجانب الفلسطينى دون التطرق لأى تفاصيل.

وقال الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، خلال المؤتمر الصحفى، إن رئيس الوزراء الإسرائيلى "نتنياهو" اتخذ خطوة عملاقة نحو السلام بالأمس، مؤكدا أنه أخبرنه باستعداده لدعم هذه الرؤية، وجعلها أساسا لمفاوضات المباشرة بين الطرفين، والجينرال بينيانس دعم هذه الرؤية من أجل أن تحدث هذه الإنفراجة الكبرى فى النزاع الفلسطينى الإسرائيلى، كذلك وعلى غرار هذا، لدينا وضع يجب أن نتعامل وهو هدر الذى يحدث فى ذلك الوقت والشعب الإسرائيلى يريد السلام بأى طريقة.

وأضاف ترامب: هذه أول مرة إسرائيل تنشر خريطة تتحدث عن الأراضى التى ستقدمها مقابل تحقيق السلام، هذه خطوة غير مسبوقة وتطور كبير، وشكرا لرئيس الوزراء الإسرائيلى على هذه الخطوة الشجاعة، ولدينا الكثير من الأقوياء شكرا على هذه الجهود حتى يكون هذا الاعتراف قابل للتحقيق، نقوم على عمل وجود دولة فلسطينية، تحت هذه الرؤية ستظل القدس العاصمة غير المقسمة لإسرائيل.

وأضاف الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، أن العلاقات الأمريكية الإسرائيلية لم تكن فى أى يوم من الأيام أقوى مما هى عليه اليوم، متابعاً أنه حان الوقت من أجل طى الصفحة الدموية، وواشنطن مستعدة للتعامل مع جميع الأطراف.

وتابع دونالد ترامب خلال مؤتمر صحفى، مع رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نيتنياهو، نحن ملتزمون أمام الإنسانية لتحقيق هذه الخطة.