التوقيت الخميس، 13 أغسطس 2020
التوقيت 11:33 ص , بتوقيت القاهرة

شاهد..مظاهرات إيرانية تعم شوارع طهران وجامعة أمير كبير بطهران

مظاهرات إيرانية
مظاهرات إيرانية

انطلقت مساء السبت، تظاهرات طلابية أمام جامعة أمير كبير في طهران، وذكرت وكالة فارس أن عدد المحتجين يقدر بنحو 700 إلى ألف شخص، حيث ردد المتظاهرين الهتافات المنددة بالمرشد الإيراني، علي خامنئي، والسلطات، وطالب المحتجون خامنئي بالرحيل، وهتفوا " النظام يرتكب الجرائم وخامنئي يبرر"، و"الموت للولي الفقيه"، و"قاتل وحكمه باطل"، وفق مواقع إيرانية.

ووفق قناة العربية قام المحتجون بتمزيق صور قاسم سليمانى، قائد فيلق القدس الذي قتل في غارة أميركية  فجر الثالث من يناير الجارى، وعرضت  وكالة انباء فارس التي ينظر لها على نطاق واسع باعتبارها مقربة من الحرس الثوري صورا لمجموعة من الناس وصورة ممزقة لسليماني.

وكان رئيس وزراء بريطانيا بوريس جونسون، ذكر أن الاعتراف الذى أعلنته إيران بإسقاط الطائرة الأوكرانية خطوة أولى مهمة من إيران ويجب منع تصعيد التوتر وفق ما ذكره موقع روسيا اليوم فى خبر عاجل.

كانت الخطوط الجوية الأوكرانية أكدت خلال المؤتمر الصحفى الذى عقدته اليوم أنها لم تتلق أى معلومات عن تهديد محتمل بشأن الطائرة المنكوبة، مشددة على أن طاقم الطائرة المنكوبة قام بواجبه على أكمل وجه دون أى تقصير.

وأضاف مسئول بالخطوط الأوكرانية خلال مؤتمر صحفى، أنه لم تصل أى معلومات من كييف أو طهران عن مخاطر فى المطار، موضحا أن اعتراف إيران بإسقاط الطائرة يبرؤنا من أى مسؤولية أمنية، خاصة أنه لم يكن هناك أى إخطار فى مطار طهران بوضع غير اعتيادي.

وشدد المسئول بالخطوط الأوكرانية، على أنه لم يحدث أى انحراف عن المسارات التى تم تحديدها للطائرة الأوكرانية وتم عرض ذلك على الخرائط خلال المؤتمر الصحفى، مشددا على أن مسار تحلقيها ينفى وجود أى انحراف والمطار كان يعمل بكامل طاقته خلال رحلة الطيران.

وأعلن الحرس الثورى الإيرانى مسئوليته الكاملة عن حادث إسقاط الطائرة الأوكرانية، معلنا اعتذاره عن هذا الحادث وتقديم التعازى إلى الشعب الأوكرانى.

وقال قائد الحرس الإيرانى، خلال مؤتمر صحفى، أن الصاروخ أطلق بقرار خاطئ بعد أن ظن الدفاع الجوى أنها صاروخ "كروز"، حيث تم إطلاق صاروخ قصير المدى، متابعا: "كنا بحالة تأهب بعد تهديد أمريكا بضرب 52 هدفا".

وأكد القائد بالحرس الثورى الإيرانى، أنه تم إبلاغ السلطات يوم الأربعاء بهجوم صاروخى غير مقصود أسقط الطائرة الأوكرانية، مشددا على إيران لن تتكتم على الحادثة وتم إعلانها بشكل رسمى قائلا: "نحن نأسف لهذا الحادث".

وحمل القائد بالحرس الثورى الإيرانى، الولايات المتحدة جزءا من المسئولية عن حادث سقوط الطائرة، بسبب التوتر الذى شهدته إيران بعد واقعة مقتل قاسم سليمانى.