التوقيت الأربعاء، 23 سبتمبر 2020
التوقيت 06:42 ص , بتوقيت القاهرة

انفلونزا الطيور تظهر فى مزارع دجاج فى بولندا وذبح 40 ألف طائر

كشفت السلطات فى بولندا، عن أنه تم رصد انفلونزا الطيور في مزارع للديكة الرومية في شرق البلاد، وذكرت وسائل اعلام محلية أن ظهور المرض قد يتطلب ذبح ما يصل إلى 40 ألف طائر.

ووفقا لبيانات من مكتب الاحصاء التابع للاتحاد الأوروبي (يوروستات)، فإن بولندا هي أكبر منتج للدواجن في أوروبا، ولم تظهر فيها حالات لأنفلونزا الطيور منذ 2017 .

وقال أندريه دانيلاك ، رئيس الجمعية البولندية لمربي ومنتجي الدواجن ، إن ثلاث مزارع ربما تكون تأثرت وإن ما يصل إلى 350 ألف طائر عرضة لخطر الإصابة بالمرض في دائرة نصف قطرها ثلاثة كيلومترات.

من جهة أخرى، نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصرى، ما تردد مؤخرا في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي من أنباء عن تفشي فيروس "أنفلونزا الطيور" في مزارع الدواجن.

وبحسب بيان للمجلس –نشر مؤخرا، "تواصل المركز الإعلامي لمجلس الوزراء مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، والتي نفت صحة تلك الأنباء تماماً، مُؤكدةً أنه لا صحة لتفشي فيروس "أنفلونزا الطيور" بمزارع الدواجن، وأن موقف مزارع الدواجن آمن تماماً، مُشددةً على رفع درجة الأمان الحيوي بكافة المزارع لضمان عدم خروج أي دواجن من المزارع إلا عقب فحصها في المعامل والتأكد من خلوها من أي أمراض."

وقالت وزارة الزراعة إنها اتخذت عددًا من الإجراءات الوقائية ضد فيروس "أنفلونزا الطيور" سواء كانت بالمزارع أو الطيور الريفية، تشمل إطلاق حملة التحصينات ضد فيروس "أنفلونزا الطيور" والأمراض الوبائية، والتي أسفرت عن تحصين أكثر من مليوني طائر خلال الشهر الماضي، فضلاً عن إصدار شهادات الأمان الحيوي للمزارع التي يتم التأكد من مطابقتها لشروط الأمان الحيوي، حيث بلغ إجمالي عدد المزارع التي تمت معاينتها 2017 مزرعة.

وفي النهاية، ناشدت الوزارة وسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية ‏في نشر الأخبار والتواصل مع الجهات المعنية بالوزارة للتأكد قبل نشر ‏معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى بلبلة الرأي العام وإثارة غضب المواطنين، وفي حالة الاشتباه بوجود أي حالات مرضية في الطيور يتم الاتصال بالخط الساخن (١٩٥٦١).