التوقيت الثلاثاء، 29 سبتمبر 2020
التوقيت 12:32 ص , بتوقيت القاهرة

"مباشر قطر" تفضح العلاقة الحرام بين "أردوغان" وفايز السراج

قال تقرير بثتة قناة "مباشر قطر"، إنه لا يزال الرئيس التركى رجب أردوغان يواصل تورطه فى دعم مليشيات الإرهاب والتخريب فى ليبيا، من أجل استنزاف ثروات البلاد ونهب خيراتها، فى مسلسل تآمرى يستعين فيه أردوغان بحليفه القطرى تميم بن حمد ومليشيات طرابلس التى تعمل تحت إمرة فايز السراج، رئيس المجلس الانتقالي، ولعل هذا ما يفسر العلاقات المتنامية بين السراج وأردوغان.

وتابع تقرير قناة المعارضة القطرية، :"تورط أردوغان فى ليبيا، محاولة بائسة لإنقاذ مليارات الدولارات من العقود التجارية التى تتعرض للخطر بسبب النزاع الدائر فى البلاد، فضلًا عن العمل على تأمين المزيد من النفوذ فى التدافع على النفط والغاز فى البحر المتوسط، حيث يعمل الرئيس أردوغان على تعزيز نفوذه فى الدولة النفطية الشمال أفريقية، لأجل الخروج من أزمته الاقتصادية الخانقة".

 

وأكد التقرير أن النظام التركى بقيادة أردوغان يحاول من خلال هذه الاستراتيجية الاستنزافية التى يعتمدها فى ليبيا أن يوفر المزيد من الأموال عبر بيع النفط الليبى فى السوق السوداء، مثلما كان يفعل أردوغان فى سوريا، حيث كان يستخدم الجماعات الإرهابية فى فرض سيطرته على مزيد من المصافى النفطية فى البلاد، على أن يعمل على تهريب النفط عبر جماعات التخريب، حتى يبيعها فى السوق السوداء، بهدف جنى الأموال التى تدعم بقاءه فى حكم أنقرة.

 

ولفت التقرير إلى أن ليبيا اليوم، ومع الانتصارات التى يحققها الجيش الوطنى باتت الأمور تصب فى صالح الدولة الليبية، واستنزاف ثروات البلاد، لم يعد سوى فترة مؤقتة تنتهى مع إعلان الجيش الوطنى الانتصار على مليشيات طرابلس وتحرير العاصمة من قبضة هذه الجماعات.