التوقيت الأربعاء، 13 نوفمبر 2019
التوقيت 12:12 ص , بتوقيت القاهرة

تميم بن حمد يتوضأ بدماء العرب ليصلى فى البيت الأبيض..فيديو

يوماً تلو الآخر تتكشف حقيقة الجرائم البشعة التى يقترفها تميم بن حمد أمير الإرهاب فى حق الشعب القطرى، والدول العربية، فمن سياسة دعم وتمويل التنظيمات الإرهابية التى لا تتوقف عن هدم كل شئ فى مختلف الدول العربية، إلى تسخير كافة مقدرات القطريين وثرواتهم فى خدمة "ماما أمريكا".

وعلى مرأى ومسمع من وسائل الإعلام العالمية التى تابعت لقاء "تميم" بـ"دونالد ترامب"، الرئيس الأمريكى وبحضور ستيفن منوتشين، وزير المالية الأمريكى، أهان "ترامب" أمير الإرهاب وعراه أمام الجميع وفضح أمره وعلى خلاف الحنجورية التى دائماً ما يظهر بها "تميم" لم يعلق على هذه الإهانات وتقبلها بابتسامة "صفراء" تعكس مدى انبطاحه للسياسية الأمريكية فى المنطقة العربية.

 

"ترمب" وأمام العالم أعلن عن أن إنشاء قاعدة "العديد" الأميركية في قطر والتوسيعات التى مرت بها كانت من أموال قطر وليس "واشنطن"، تلك القاعدة التى تعد الأكبر عسكرياً لأمريكا فى منطقة الشرق الأوسط وتضم  مقر القيادة المركزية الأميركية ومقر القيادة المركزية للقوات الجوية الأميركية فضلاً عن السرب رقم 83 من القوات الجوية البريطانية وجناح المشاة الجوية رقم 379 التابع إلى القوات الجوية الأميركية.

 

لم يتوقف الأمر عند هذا الحد فبعدما قال "ترامب" لـ"تميم":"بأموالكم تم إنشاء قاعدة العديد"، كشف الرئيس الأمريكى أن قطر تعد البقرة الحلوب التى تنتج من أجل الولايات المتحدة الأمريكية وليس من أجل الشعب القطرى الذى أوشك على الإنفجار من سياسات "تميم" القمعية والإجرامية فى حقهم وحق شعوب المنطقة.

 

وكشف "ترامب" خلال الاجتماع الذى جمعه بأمير الإرهاب، عن أن الدوحة هى بمثابة الفرخة التى تبيض "ذهباً" لأمريكا، وقال:"أنتم تستثمرون في بلادنا أموالا ضخمة وتشترون معدات عسكرية.. سنجري معكم صفقات كبيرة تشمل شراء طائرات من بوينغ..ساعدتنا بمنشأة عسكرية رائعة قاعدة العديد.. وحسبما أفهم، تم ذلك باستثمار 8 مليارات دولار، والحمد لله كانت أغلبها من أموالكم وليس من أموالنا. وبالحقيقة، الأمر أفضل من ذلك، حيث كانت كلها من أموالكم".