التوقيت السبت، 03 ديسمبر 2022
التوقيت 08:41 ص , بتوقيت القاهرة

ريفيو.. Avengers: Infinity War.. فيلم ثانوس وليس الأبطال

Avengers: Infinity War
Avengers: Infinity War
كيفين فايجي قاد مارفل لعشر سنوات من التخطيط و18 فيلما من أجل هذه اللحظة.. Avengers: Infinity War ولكن كيف يمكن أن تجمع في فيلم واحد مدته ساعتين ونصف كل الأبطال والشخصيات المحبوبة التي عاش معها الجمهور منذ 2008.
 
الإجابة كانت اختيار غير متوقع من المخرجين جو وأنتوني روسو اللذين حولا تركيبة مارفل المعتادة من فيلم عن البطل لفيلم عن الشرير فأصبح الجزء الثالث من Avengers تدور قصته حول ثانوس العملاق الذي يسعى لقتل نصف الكون.. حتى المشاهد التي ظهرت في الإعلان عن قصة ثانوس كنا نعتقد في البداية إنها "فلاش باك".
 
logan-style-fan-trailer-for-avengers-infinity-war-focuses-on-the-relationship-of-thanos-and-gamora-social
 
الفيلم بهذا الشكل جعل أغلب الأبطال الذين نعرفهم لا يحصلون على مساحة كبيرة هناك شخصيات مثل بلاك ويدو "سكارليت جوهانسون" لم يخرج منها أي حوار مبتكر سوى عبارات رمزية.. بينما بلاك بانثر لم ينطق سوى بـ5 جمل وحسب طول الفيلم.
 
هذا الأسلوب جعل الفيلم جيدا جدا بالنسبة لمن يعرف أفلام مارفل لأنه يعتمد على معرفة الجمهور بالقصة التي تم التمهيد لها من 10 سنوات.. بينما لو كنت من الجمهور الجديد فسوف تحتاج لبعض الوقت حتى تفهم سر هذا الخليط الكبير من الشخصيات.
 
3352819-avengers-3-infinity-war-21-wallpaper
 
أفضل ما في الفيلم كان هو أسوأ ما فيه .. Avengers: Infinity War أكثر أفلام مارفل قربا من عالم الكوميكس وقصته وأحداثه تشبه بالضبط ما حدث مع قصة ثانوس في الكوميكس مع بعض الاختلافات الطفيفة مثل دافع الشرير نفسه لقتل كل هذا العدد من الكائنات وأيضا تخلي صناع الفيلم عن الجزء الخاص بـ X-Men في الكوميكس .. في الاختلاف الأول فإن الفيلم يقدم مبرر مقبول بالنسبة لجمهور الفيلم الذي لن يقبل أن يكون الدافع للقضاء على مليارات الكائنات الحية هو تقديم عربون محبة للموت.. بينما الاختلاف الثاني يمكن التجاوز عنه باعتبار أن سكارليت ويتش تمثل عالم X-Men وأيضا بسبب الشخصيات الكثيرة التي يزدحم بها الفيلم.
 
مشكلة أخرى في الفيلم هي مشهد من المعركة في واكندا والذي اختلف تصويره في الفيلم عما ظهر عليه في الإعلان.. المعركة كان تصويرها جيدا لكن هذا التغيير من المؤكد إنه سيجعل المشاهد يشعر بأن المخرج لم يكن واثقا من النتيجة النهائية لعمله فأعاد تغييرها.
 

كذلك ما زال مشهد صد كابتن أمريكا لثانوس في المعركة الأخيرة صعب التصديق لأننا نتكلم عن شخصية ثانوس التي ظهرت وهي تطيح بشخصيات يفترض أنها أقوى من كابتن أمريكا.
 

Image result for avengers infinity war

من أهم مميزات الفيلم في هذه المرحلة كانت المؤثرات البصرية فلا يمكن أن نلاحظ أن ثانوس شخصية CGI بل يسهل أن تصدق أنه مجرد ممثل يضع مكياج واقعي للشخصية وهذه نقطة تفوق للفيلم مقارنة بالفيلم المنافس Justice League والذي صدر في 2017 ونقطة تحسن عما حدث في Black Panther حيث كان مشهد الجمهور في تتويج "تشالا" يبدو وكأنه تم تصويره بطريقة "الكوبي بيست".
 

Image result for avengers infinity war

التصوير مع CGI في Avengers في مشاهد "ثور" عند دخوله المعركة، كذلك في مشهد بيتر دينكلاج الذي لم يتم الإفصاح عن دوره حتى شاهدناه بالفعل.. وإن كان للأسف لم يكن وجوده ضروريا.
 
لكن الجزء الذي سيجعل الناس تحب الفيلم وتكره هو أنه يسبب صدمة لجمهور مارفل.. لأن هذا الفيلم أكثر فيلم "مظلم" في تاريخ السلسلة وربما يفوق في ظلامه كل أفلام DC نفسها.
 
الخلاصة:
 
حبكة رائعة جريئة من مارفل لجمهورها المخضرم وإذا كنت من محبي السلسلة فسوف تستمتع بكل لحظة منه .. نقطة أخيرة موجهة لجمهور السينما الذي ما زال يغادر الصالة بعد 10 سنوات بدون أن يعرف أن مارفل تترك مشهد أخير في نهاية التترات.
 
اقرأ أيضا
Black Panther.. الشرير كان يمكن أن يكون البطل
 
ريفيو| Doctor Strange رحلة مارفل السحرية