التوقيت الثلاثاء، 15 يونيو 2021
التوقيت 12:32 م , بتوقيت القاهرة

فتيات مرحات في حياة عمر الشريف

عمر الشريف.. حسده كثيرون على حياة النجومية والبذخ التي عاشها من مصر إلى هوليوود وباريس ولندن.. ترك خلالها قصصا عن علاقاته الغرامية والنساء اللواتي قابلهن، بينهن علاقات حب قوية، والأخريات كن بطلات في أفلامه، ولكن مشاهد عابرة في حياة الواقع.. حياة لخصها هو نفسه عندما قال "لا أنكر أنني وقعت في حب النجمات في أفلامي لبعض الوقت مثل أفا جاردنر وانجريد برجمان وباربرا ستريساند وأنوك أيمي.. لكن كل هذا مجرد افتتان".
 
جان لي مولير..الحب الأول في حياة عمر الشريف كانت من مواليد الإسكندرية، لكنه التقاها في باريس عندما كان يزور فرنسا مع والدته في بداية شبابه، وقبل أن يتجه للتمثيل، ولكن لم يكتب النجاح لقصة الحب الأول بعدما رفض والده "الكاثوليكي" زواج ابنه من فتاة "بروتستانتية".
 
كانت فاتن حمامة الحب الأكبر في حياة عمر الشريف، بل إنه قال عنها في السنوات الأخيرة في حياته إنها كانت الحب الوحيد وأنه لم يرتبط بأي امرأة كما ارتبط بها.. كان اللقاء الأول بينهما عام 1954 في فيلم "صراع في الوادي".. كانت فاتن حمامة من طلبت التمثيل أمام وجه جديد بدلا من شكري سرحان المرشح الأول لبطولة الفيلم.
 
ولذا رشح المخرج يوسف شاهين على الفور زميل الدراسة "ميشيل شلهوب" للقيام بالدور، بعدما كان "ميشيل"- الاسم الحقيقي لعمر الشريف- يريد السفر للخارج ودراسة السينما.
وقبل نهاية تصوير الفيلم كان تم طلاق فاتن حمامة من زوجها المخرج عز الدين ذو الفقار، وكان السبب اعتراضه على مشاهدها مع عمر الشريف وقبلتها معه بالرغم من أنها كانت ترفض هذا في الماضي.
 
01
 
وفي 1955 تحول عمر الشريف للإسلام وتزوج من فاتن حمامة وأنجب منها ابنه الوحيد طارق، ولكن كانت نهاية الزواج هي بداية العالمية ورحلة هوليوود بالنسبة له، كان عمر الشريف يقول عن فاتن حمامة إنه طلقها لأنه لم يكن يريد خيانتها، والسبب أنها رفضت السفر معه لأمريكا عندما بدا أنه سيستقر في الخارج.
باربرا ستريساند.. الزميلة والصديقة والعشيقة، جمعته بها علاقة سرا لمدة 4 أشهر فقط، ولكنها بعد ذلك أصبحت أكثر العلاقات شهرة واستمرت الصداقة بينهما بعد نهاية الرومانسية، وكان يقول عنها "لن أنسى كيف وقفت بجانبي عندما كانت هناك اعتراضات على مشاركتي في الفيلم Funny Girl عام 1968 .. والسبب لأنني مصري ومصر في حالة حرب مع إسرائيل".
 
باربرا ستريساند
باربرا ستريساند
 
وقال عنها: "لم تكن شديدة الجمال لكنها كانت ذات شخصية جذابة.. كان بيننا قصة حب في السر لأربعة أشهر فقط".. باربرا ستريساند كانت أول من نعى عمر الشريف بين نجوم هوليوود.
 
جولي أندروز.. كانت الممثلة التي شاركته بطولة أغلب أفلامه في الخارج، لكنها كانت من أقصر العلاقات الرومانسية في حياته في 1969، ولكنها احتفظت أيضا بصداقة طويلة معه وكانت دوما تتحدث عنه بشكل طيب.
 
مع صوفيا لورين
مع صوفيا لورين
 
أما العلاقة التي أصابته بالتوتر حقا فكانت مع صوفيا لورين، التي قال عنها إنه في البداية شعر بأنها مغرورة، لكنه اكتشف بعد ذلك أن شخصيتها ودودة وخجولة ومتواضعة.. كان تعرف عليها في عام 1967 وكانت معجبة به للغاية، وهو قال عنها: "كنت أعتقد أنها أطول مني ولذا اشتريت فورا حذاء بكعب عال حتى لا أبدو أقصر منها في فيلم The Fall of the Roman Empire لكن اتضح أنها لم تكن أطول مني أبدا".
 
أفا جاردنر
أفا جاردنر
لكن ما أثار حسد الناس من علاقات عمر الشريف النسائية كانت علاقته بالممثلة الأمريكية أفا جاردنر، والتي شاركته التمثيل في فيلم Maryeling عام 1968 وكانت وقتها مصنفة على قائمة أجمل النساء في العالم.
 
مع أنوك أيمي
مع أنوك أيمي
على حين كانت علاقته بإنجريد بيرجمان شائعة تحولت لحقيقة عندما أكد أنه كان على علاقة بها في 1967 عند تصوير فيلم The Yellow Rolls-Royce
لم يتزوج عمر الشريف بعد فاتن حمامة.. ولكن الممثلة الفرنسية أنوك أيمي كادت تحصل على لقب الزوجة الثانية، حيث فكر بالفعل في الزواج منها أثناء تصوير فيلم "الموعد"، ولكن الغريب أن السبب الذي منعه من الزواج منها كان نفس الصفات التي يحبها في النساء "جميلة وغريبة الشخصية ومستقلة وعاطفية جدا"، وقال عنها: "أردت الزواج منها لكني في النهاية فضلت حريتي".