التوقيت الأربعاء، 23 سبتمبر 2020
التوقيت 06:42 ص , بتوقيت القاهرة

بحر كافيه..أول سيارة مشروبات منتقلة تديرها فتيات بالشرقية (فيديو)

سيارة المشروبات
سيارة المشروبات

قررت  نورا بنت الشرقية، الخروج للعمل بعد 9 سنوات من الزواج وانتظار الميري، لمساعدة زوجها وتحسين أحوالهم المعيشية، لتبتكر فكرة خارج الصندوق، وهي كافية منتقل لتقديم مشروبات ساخنة وباردة يحمل اسم "بحر كافيه"، تديره مع طالبتين من الجامعة، ليصبح أول كافيه بنات.

ففي منطقة القومية، وبالتحديد ناحية مدرسة اللغات، ستجد سيارة ميكروباص تحمل اسم "بحر كافيه"، تجذبك ألوانها، وبالاقتراب منها ستفأجأ أنها يديرها سيدة وطالبتان جامعيتان.

التقينا بمؤسسة المشروع، وهي  نورا أحمد علي 29 سنة، حاصلة على بكالوريوس خدمة اجتماعية، لتؤكد أنها تزوجت فور تخرجها من الجامعة قبل 9 سنوات، وأنجبت طفلين، وكانت مثل غيرها تنتظر الوظيفة الميري، ومنذ عدة أشهر فكرت في تأسيس مشروع خاص يكون سيارة وجبات سريعة أو مشروبات لتحسين الأحوال المعيشية، لتحقيق ذاتها.

 واستكملت: عرضت الفكرة على زوجي، الذي رحب بها وقرر مساندتي فيها، إلا أن التمويل كان عائقا كبيرا، فجاءت مبادرة من زوجي حيث تخلي عن سيارته ، واستكملت المبلغ من خلال بيع مشغولات ذهيبة وبمساعدة الأهل قمنا بشراء سيارة وبدأت في تجهيزها .

وتكمل نورا : أحمد زوجي ساعدنى كثير في تأسيس المشروع، فكنا نتوجه سويا لكل مكان لشراء التجهيزات، ويقف أوقاتا طويلة مع الصنايعية لتجهيز السيارة بهذا الشكل، لكي تكون مؤهلة وبها التوصيلات لوضع المعدات، موضحة أنه بعد تأسيس السيارة نفذت أموالهم، فقترض من البنك باسمه لشراء المعدات مثل ثلاجات أيس كريم، و أخري للفواكه وميكنة القهوة وغلايات المشروبات .

وذكرت نورا: قبل تشغيل السيارة، قررت أن أعمل بشكل قانوني، حتى لا أتعترض كسيدة لأي موقف أو مأزق يحطم مشروعي، فقمت بترخيص السيارة وعمل سجل تجاري وترخيص من مجلس المدنية، والذي قام بتحديد مكان الوقوف في هذه المنطقة، وقررت أن أطلق عليها اسم بحر فهو اسم نجلي .

وتشرح نورا: أبدا يومي مبكرا بتجهيز الآيس كريم والفواكه في المنزل وأنقلها بسيارة إلي الكافية، حيث يقوم بمعاونتي طالبتان تؤمتان يقومان بعملية تقديم المشروبات وتجهيزها  .

و تختتم نورا أحمد علي، أنها سعيدة جدا باتخاذها خطوة العمل الخاص، وتحلم بأن يكون مشروع "بحر كافيه" بداية لعدد من الكافيهات المنتقلة  التي ستمتلكها في المستقبل .

كان الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، أشاد بالمشروع الذي أقامه مجموعة من الشباب الجاد الراغب في توفير حياه كريمة له ولأسرته دون انتظار العمل في القطاع الحكومي وللحد من ظاهرة البطالة، مناشدا جميع الشباب الباحث عن العمل الجاد بالمحافظة، بضرورة الاستفادة من الخدمات المقدمة من "مشروعك" التابع لوزارة التنمية المحلية، وكذلك التسهيلات والقروض ودراسات الجدوى المقدمة من جهاز تنميه المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، لإقامه المشروعات المختلفة   للشباب بما يتلائم  مع إمكاناتهم وطموحهم .

وقال المحافظ إنه تم تنفيذ 11 ألف و 275 مشروع ضمن مبادرة المشروع القومي للتنمية المجتمعية والبشرية والمحلية "مشروعك"، بتكلفة مليار و 526 مليون و 783 ألف و 249 جنيه ، لتوفر 40 ألف و 608 فرصة عمل لشباب وأبناء المحافظة.