التوقيت الثلاثاء، 11 أغسطس 2020
التوقيت 12:46 م , بتوقيت القاهرة

فيديو .. لحظة وصول 10 جرارات سكة حديد جديدة لميناء الإسكندرية

استقبل وزير النقل المهندس كامل الوزير، الدفعة الأولى من جرارات السكة الحديد الجديدة، عقب وصول 10 جرارات إلى ميناء الإسكندرية، ضمن عقد تصنيع وتوريد 110 جرارات جديدة، وإعادة تأهيل 81 جرار سكة حديد من الأسطول الحالى تم التعاقد عليها بين هيئة السكك الحديدية وشركة جنرال الكتريك.

وقدم وزير النقل التهنئة للرئيس عبد الفتاح السيسى والشعب المصرى على وصول الدفعة الأولى من هذه الصفقة، مؤكداً على الدور الكبير للرئيس السيسى فى إنهاء هذه الصفقة مع جنرال اليكتريك، وإصراره على إنفاذها، مشيرا الى أن الصفقة تدخل ضمن خطة الوزارة لدعم الاسطول الحالى من جرارات السكة الحديد بما يسهم فى زيادة عدد الرحلات على خطوط الشبكة وتحسين الخدمة المقدمة وتلبية طلبات جمهور مستخدمى السكك الحديدية ليواكب الحاجة المتزايدة لقطاع نقل قادر على إحداث التنمية.

وأضاف الوزير أنه يجرى تدعيم منظومة الجر بالسكك الحديدية بما يساهم آيضا فى زيادة نسبة المنقول من البضائع عبر خطوط السكة الحديد، ويقلل من الأعباء على الطرق ويساهم فى زيادة موارد السكة الحديد، كما يعود إيجابيا على الخدمة المقدمة .

وأكد كامل الوزير أن وصول الدفعة الأولى من الجرارات يعتبر أولى مراحل جنى ثمار التعاقدات الضخمة التى ابرمتها وزارة النقل ممثلة فى هيئة السكك الحديدية، والخاصة بشراء جرارات وعربات جديدة والتطوير الشامل لكل عناصر منظومة السكك الحديدية، وذلك لتحسين الخدمة المقدمة لجمهور الركاب، مشيرا إلى أن هذه أول جرارات جديدة تنضم إلى أسطول جرارات هيئة سكك حديد مصر منذ 10 سنوات، وتحديدا منذ عام 2009.

وأوضح الوزير أن قيمة توريد الـ10 جرارات بلغت 27,05 مليون دولار، تم تدبيرها من موارد هيئة السكك الحديد الذاتية ( حوكة قطع التذاكر- الغرامات – استغلال أصول السكة الحديد – الاستثمار الاعلانى ) وأن  إجمالى قيمة توريد 110 جرارات، وإعادة تأهيل عدد 81 جرارا وتوريد قطع غيار طويل الأجل لمدة 15 سنة شامل الدعم الفنى 602.05 مليون دولار .

ولفت أن الشركة المصنعة قامت بتصنيع 50 جرارا جديد تم توريد منهم 10 جرارات كدفعة أولى وسيتم وصول الـ40 جرارا الأخرى مع تفعيل اتفاقية التمويل ليبدأ تصنيع الـ 60 جرارا الأخرى، مؤكدا أن ما يتم تصنيعه من جرارات يتم التفتيش عليه بمعرفة لجان فنية من السكة الحديد بمصانع الشركة بالولايات المتحدة الأمريكية، وفيما يتعلق بمشروع إعادة تأهيل عدد 81 جرارا.

وأشار وزير النقل أنه تم الانتهاء من إعادة تأهيل عدد 2 جرار وتم دخولهم التشغيل فى أكتوبر 2019 , وجارى حاليا الانتهاء من إعادة تأهيل عدد 2 جرار أخرى، ومن المقرر وضعها التشغيل نهاية الشهر الحالى مشيرا الى أن إعادة التأهيل تتم بقطع الغيارات الأصلية ويتم تنفيذها فى ورشة التبين وبأيدى عمال مصريين وتحت اشراف خبراء أجانب من الشركة الموردة.

ولفت الوزير إلى أنه لن يتم زيادة أسعار تذاكر السكة الحديد رغم التطوير لكنه لن يسمح بأحد باستقلال القطارات بدون تذاكر، وأن منتصف 2020 سيشهد طفرة وتحسن كبير، حيث أنه يجرى تدريب وتأهيل العنصر البشرى.

وأشار وزير النقل إلى أنه يتم تنفيذ مشروعات تطوير حاليا بالسكة الحديد بتكلفة تصل إلى 20.6 مليار دولار، كما أنه مخطط فى الخطة المستقبلية حتى 2023 تنفيذ مشروعات تطوير السكة الحديد والمترو بتكلفة 100 مليار دولار.