التوقيت الأحد، 20 يونيو 2021
التوقيت 05:38 ص , بتوقيت القاهرة

قصة معاناة أم عاملة نظافة بين العمل ورعاية طفليها المكفوفين

أم تعمل عاملة نظافة بمحافظة أخرى للبقاء بجوار طفليها المكفوفين
أم تعمل عاملة نظافة بمحافظة أخرى للبقاء بجوار طفليها المكفوفين

"حياتى صعبة جدا وبحمد ربنا وأشكره على قضائه، والأمل موجود، قلبى يوميا ينفطر على فلذة كبدى وأقف عاجزة عن تقديم المساعدة لهما، فضلا عن ترك أسرتى فى الشرقية، والبقاء بجوارهما بمدرسة النور بالإسماعيلية، ووافقت أعمل عاملة نظافة بمدرسة، لكى أظل بجوارهما لرعايتهما"، بهذه الكلمات سردت صباح حسين على 37 سنة ربة منزل، مقيمة عزبة عبس التابعة لقرية المناجاة الصغرى، بمركز الحسينية بالشرقية، قصتها أملا فى مساعدتها من قبل المسئولين بوزارة الصحة وأهل الخير.

 

 

واستكملت "صباح": "أنا متزوجة من شخص بسيط عامل باليومية، ورزقنا الله بأربعة أطفال نور 12 سنة وملك 12 سنة ومحمد 8 سنوات ومحمود 3 سنوات، وأرد الله أن يختبر صبرى فى 2 منهما هما ملك ومحمد، لديهما مشكلة فى الإبصار، وزرع قرنية هو الأمل قبل فوات الأوان وتعديهما مرحلة الزرع.

وتابعت الأم وهى تنفطر من الحسرة على فلذة كبدها: "ملك" لديها الشبكية سليمة، لكن تعانى من وجود سحاب على العين ومياه زرقاء، وترى طفيفا لمدة متر واحد أمامها، لكن "محمد" مشكلته أكبر لديه عين بها ضمور والعين الثانية محتاجة عملية أيضا، وعرضتهما فى صغرهما على مستشفى أبو الريش، ومع قرب تحديد موعد العملية يتم تأجيلها من قبل الأطباء، مبررين بأن نسبة الإبصار سوف يكون محدودا جدا، وأن الحل زرع قرنية، وأحنا لا حول لنا ولا قوة وزوجى عامل باليومية".

وأردفت الأم: لم أقصر فى حق أطفالى حتى لا أسأل عن ذلك أمام الله، وقدمت أوراقهم للالتحاق بمدرسة "النور" للمكفوفين بمحافظة الإسماعيلية، وهى مدرسة داخلى، وليس لدى قدرة على إيجار شقة بها للبقاء معهما، فطلبت من إدارة المدرسة العمل بها، وتم الموافقة لى على العمل عاملة نظافة بالمدرسة، لكى أظل برعاية أطفالى، ورحلتى معهما تبدأ من يوم الأحد من كل أسبوع أتوجه بهما من قريتى بمحافظة الشرقية، إلى الإسماعيلية، وأعود بهما يوم الخميس إلى قريتى، وأترك باقى أسرتى طفلتى "نور" وشقيقها "محمود" 3 سنوات وزوجى بمفردهم بقية أيام الأسبوع، وعندما أعود أقوم بشئون منزلى.

وناشدت الأم، وزارة الصحة والتأمين الصحى بسرعة مساعدتها فى إجراء زرع قرنية للطفلين قبل ضياع الفرصة عليهما بسبب السن، مناشدة أهل الخير بالوقوف بجوارهما فى محنتها.

للتواصل مع الحالة على الرقم 01098184086

 

قصة أم تعمل عاملة نظافة بمحافظة أخرى للبقاء بجوار طفليها المكفوفين (1)
 

 

قصة أم تعمل عاملة نظافة بمحافظة أخرى للبقاء بجوار طفليها المكفوفين (2)
 

 

قصة أم تعمل عاملة نظافة بمحافظة أخرى للبقاء بجوار طفليها المكفوفين (3)
 

 

قصة أم تعمل عاملة نظافة بمحافظة أخرى للبقاء بجوار طفليها المكفوفين (4)
 

 

قصة أم تعمل عاملة نظافة بمحافظة أخرى للبقاء بجوار طفليها المكفوفين (5)