التوقيت الأحد، 15 ديسمبر 2019
التوقيت 05:53 م , بتوقيت القاهرة

خالد فودة: وفد من شركات سياحة بريطانية يزور شرم الشيخ 4 ديسمبر

اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء
اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء

 

اعلن اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء أن هناك وفدا من شركات سياحة بريطانية سيقوم بزيارة شرم الشيخ فى 4 و5 ديسمبر، للاطمئنان على الحالة الأمنية فى المدينة والاستعدادات لبدء توافد السياح الانجليز، لافتا إلى أنه أالتقى بهم على هامش بورصة لندن للسياحة التى عقدت فى بداية نوفمبر، وتم بحث كافة الأمور المتعلقة بعودة السياحة البريطانية لطبيعتها بعد قرار الحكومة باستئناف الطيران البريطانى لشرم الشيخ.

وأكد فوده، خلال مؤتمر صحفى مشترك عٌقد صباح اليوم لوزيرة السياحة الدكتورة رانيا المشاط ونظيرتها البلغارية، أن شرم الشيخ تمتلك مقومات سياحية كبيرة تمكنها من تبؤ مكانة سياحية عالمية، لافتا إلى تميزها بمناطق فريدة للسياحة الصحية بشكل خاص.

 

وأشار فودة إلى أهمية التعاون بين مصر وبلغاريا فى مجال السياحة الصحية حيث تتميز بلغاريا بشهرتها فى هذا المجال، لافتا إلى مدينة شرم الشيخ سوف تستضيف فى مارس المقبل 2020 مؤتمر عالمى للسياحة الصحية داعيا الوزيرة البلغارية والوفد المرافق لحضور المؤتمر، والاستفادة من التجربة البلغارية.

 

كما طلب فودة بتدشين توأمة بين  شرم الشيخ وأحدى المدن البلغارية السياحية، لتنشيط السياحة والتعريف بمقومات المدينة، منوها إلى أن شرم الشيخ لديها اتفاقيات توأمة مع 15 مدينة حول العالم.

 

ودعا محافظ جنوب سيناء الوزيرة البلغارية والوفد المرافق لها لزيارة شرم الشيخ ومدينة سانت كاترين للتعرف على معالمهما الفريدة، خاصة سانت كارتين التى تعد أحدى معالم التسامح الدينى.

 

 

وعقدت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة لقاءا صباح اليوم الأحد مع وزيرة السياحة البلغارية، والوفد المرافق لها، للعمل على تفعيل بنود مذكرة التفاهم الموقعة بين الجانين، حيث سيتم مناقشة سبل الترويج السياحى لمصر داخل بلغاريا لإبراز تنوع وغنى المنتجات والأنماط السياحية المصرية المختلفة، وتعريف الشعب البلغارى بها.

 

كما سيتم مناقشة سبل تفعيل بنود مذكرة التفاهم التى تم توقعيها فى مايو الماضى، للتعاون بين وزارتى السياحة المصرية والبلغارية بهدف تعزيز التعاون فى مجال السياحة، والتي من بينها التعاون في تطوير منتجات سياحية مشتركة في مجالات السياحة الثقافية والشاطئية، وسياحة المهرجانات، وسياحة الطعام (الطهي) وغيرها من الأنماط السياحية.