التوقيت الثلاثاء، 29 سبتمبر 2020
التوقيت 08:35 م , بتوقيت القاهرة

عملية خلف خطوط الأتراك..هل كان البغدادى فى حماية أردوغان قبل مقتله؟

أبو بكر البغدادى
أبو بكر البغدادى

علاقات مشبوهة، ودعم لا ينقطع .. بهذا النهج نسجت تركيا ولا تزال خيوط متشابكة مع التنظيمات الإرهابية.

ومع اتساع دائرة المؤامرة التى يقودها أردوغان فى الشرق الأوسط، اتهم تقرير نشرته شبكة بلومبرج، تركيا بتوفير ملاذ آمن لزعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي قبل مقتله.

 

ـ قبل سنوات تحدثت تقارير إعلامية عدة عن توفير تركيا ملاذ آمن للإرهابين ورصد تواجد عناصر تنظيم داعش داخل الأراضى التركية

 

ـ بخلاف ذلك وفرت أنقرة مراكز تدريب وإيواء لتلك العناصر.

 

وبعد أكثر من أسبوع على مقتل زعيم داعش البغدادى، عاد السؤال مجدداً عن طبيعة تلك العلاقة، وطرحت شبكة بلومبرج السؤال واضحاً، هل كان البغدادي فى حماية الأتراك ؟

 

ـ زعيم داعش تمت تصفيته فى إدلب التى تسيطر عليها تركيا                                                              ـ خبراء كشفوا أن أردوغان يتظاهر بالحرب ضد الإرهاب لكنه فى الحقيقة من أبرز الداعمين الرئيسيين لتنظيمات مثل داعش.

 

وقالت بلومبرج، إن الأمر رهن تحقيق من قبل 3 مسئولين بإدارة الأمن القومى الأمريكية، فإلى متى يصمت المجتمع الدولي على مؤامرات أردوغان ؟