التوقيت الإثنين، 16 ديسمبر 2019
التوقيت 02:42 م , بتوقيت القاهرة

جيران هشام عبد الحميد: بعت وطنك بالفلوس.. انت مش راجل

جيران هشام عبد الحميد
جيران هشام عبد الحميد

رحل إلى تركيا طمعا فى الأموال التى لم يجدها فى مصر، وبحثاً عن شهرة فشل فى تحقيقها، كما فعل الخائنين من أمثاله، أبرز تصريحات أهالى منطقة العجوزة التى تربى فيها الفنان هشام عبد الحميد الذى ذهب للدول المعادية لمصر بحثاً عن مأرب أخرى قرروا التحدث عن تاريخه الأسود.

 

يقول أحمد إبراهيم أحد أصدقاء هشام عبد الحميد: بقالى 54 سنة ساكن فى العجوزة وهشام كان صحبى لكن أول ما لقيته على القنوات اللى بتمولها قطر وتركيا بيشتم فى مصر مبقاش لا صحبى ولا أخوية لأن دى مصر ماينفعش حد يخونها عشان فلوس.

يضيف إبراهيم: فيه ناس عايزه البلد تقع ومش هتقع، اللى حصل فى 25 يناير يوقع دول وفعلاً فيه دول وقعت لكن مصر لأ، فى 67 كان معانا فلوس لكن مش لاقيين نأكل كانت كل حاجة بالطوابير وزحام رهيب على البيض والسكر وكل حاجة كانت قليلة.

أكمل أحمد إبراهيم كلامه قائلاً: هشام عبد الحميد لما لقى نفسه بيفشل فى مصر قال أعمل حاجة عشان أظهر تانى فراح تركيا وعرض خدماته ليسب مصر وأهلها لكن ليس معنى هذا أن أتحدث عن شذوذ هشام على الرغم من إنه شاذ بالفعل لكن كل هذا حدث بسبب ميولهم الجنسية سواء هو أو خالد ابو النجا.

وقال أبو بكر مصطفى الجار الذى يسكن فى العمارة التى ولد بها هشام عبد الحميد : كانت بدايته ممثل عادى ولم يكن يتوقع أحد أن يترك مصر ويذهب للقنوات التابعة لتركيا وقطر والتى تعادى مصر، صراحة والمفروض الواحد ما يحطشهاش فى موقف سيئ حتى لو مش عاجبنا بعض حاجات ماتبقاش دى الطريقة ولو عايز تنتقد شيئ فده متاح لكن ما تهاجمش.

وفى رسالة لهشام عبد الحميد قال مصطفى : ماتهاجمش مصر من بلد معادية ليها لأن ده غلط وإذا كان كلامك كويس تعالى هنا وواجه الناس برأيك.

ومن جهة أخرى يقول حسن سلامة أحد سكان منطقة العجوزة : هو جارى لكن اللى بيعمله ده غلط والمفروض يتحاكم وليه يخرج بره بلده ويشتم فيها، وهو راجل مادى لأنه ساب بلده وبيشتم فيها عشان الفلوس يعنى دى أخرة البلد اللى أكلته وشربته.

خالد الوحش حلاق ومن سكان منطقة العجوزة يقول عن تطرف هشام عبد الحميد: هو جارنا لكن انت تسيب الفن وتروح تشتم فى بلدك اللى ربتك وكبرتك، اتقى الله فى بلدك وناسك.

وأضاف الوحش: هشام عبد الحميد خائن ولو شوفته قدامى هبصق على وجهه لأنهم مش راجل، انت واللى زيك طلعتوا برة علشان قبضوا بالدولار وتخربوها ربنا ينتقم منكم.

قال وائل عوف أحد جيران هشام عبد الحميد: اللى يطلع من مصر ما يدخلهاش تانى وفيه بلاد بتضربنا بالناس دى لكنهم مش هيقدروا عشان هم مش رجالة أصلاً ودى وصفها الوحيد إنها خيانه وحلهم الوحيد الموت لو حاولوا يرجعوا.