التوقيت الجمعة، 22 نوفمبر 2019
التوقيت 09:51 ص , بتوقيت القاهرة

مقر جديد لجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا بالعالم الافتراضى..فيديو

جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا
جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا
دشنت جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا مقراً جديدا  لها فى العالم الافتراضى عبر منصة الحياة الثانية، وهو المشروع الذى يقام تحت رعاية خالد الطوخى رئيس مجلس أمناء جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، ويأتى أيضاً فى إطار توجه الجامعة نحو تفعيل الدور التربوي للبيئات الافتراضية المرتبطة بالتعلم الإلكتروني. 
 
جامعة مصر 1
صرح بذلك الدكتور محمد العزازى رئيس الجامعة، وأشار الى أن هذا المقر الجديد للجامعة فى العالم الافتراضى يمثل منصة تعليمية خارج حدود المكان و الزمان، وتفتح آفاقا واسعة للإبداع والتعلم والتفاعل مع الآخرين، بعيدا عن التشتت المرتبط بالمنصات الاجتماعية غير المتخصصة مثل الفيس بوك وغيرها، خاصة أنه فى هذا الصدد قامت الجامعة بتطوير موقع افتراضي ثلاثي الأبعاد على منصة الحياة الثانية، حيث يمكن الموقع الطلاب وأعضاء هيئة التدريس من عقد لقاءات بالصوت والصورة، من خلال (الأفيتار) الخاص بكل منهم وهو شخصية كرتونية تمثل الشخص وتتحرك وتتحدث مع الآخرين.
وبذلك يعتبر الموقع الافتراضي لجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا هو أول موقع لجامعة افتراضية في مصر، حيث يتميز بإمكانية التفاعل مع المحتوى الإلكتروني التعليمي بكل الوسائط وتشغيل برامج المحاكاة للأفكار التي يصعب عمل تجارب عملية لتوضيحها.
جامعة مصر 2
 
وفى هذا السياق صرح الدكتور أحمد طلبه نائب رئيس الجامعة  أن التعلم في موقع الجامعة الإفتراضي يتميز  بأنه بيئة تعلم تفاعلي مرنة ومحفزة تمكن الطلاب من التفاعل مع بعضهم وأساتذتهم بدون معوقات الى جانب إمكانية القيام بمحاكاة الأفكار التي يصعب بناء تجارب معملية لها مع القيام بإجراء تجارب خطيرة في بيئة تعليمية آمنة ويتم ذلك مع عدم الإلتزام بحدود المكان أو الزمان مع افساح المجال امام التعلم التعاوني ومتعة التعلم والإندماج الكلي في العملية التعليمية.
واضاف الدكتور أحمد طلبه بأن الجامعة بهذا الانجاز تصبح جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا هى أول جامعة مصرية تدشن موقعا في العالم الإفتراضي  للمزايا الكثيرة التي يضيفها  للعملية التعليمية والتعلم التفاعلي والتعاوني.
وأشار أيمن فوزي بأن هذا النوع من العوالم الإفتراضية قادر أيضاً على بناء معامل محاكاه بدون حدود وذلك من خلال عمل دءوب  قام به المهندس محمد جمال في تصميم وبناء الموقع في هذه الجزيزة الإفتراضية التي استأجرتها الجامعة لهذا الغرض .  
ويمكن الإطلاع على تفاصيل هذا الانجاز الكبير لجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا في الحياة الثانية من خلال الفيديو المرفق.