التوقيت الجمعة، 14 مايو 2021
التوقيت 09:42 ص , بتوقيت القاهرة

قصة نسرين بنت سوهاج: ببيع أدوات تجميل وفخوره بنفسى

نسرين
نسرين

نسرين نبيل بطرس فتاة من محافظة سوهاج بدأت حياتها من الصفر بعد أن وضعت نصب أعينها الكفاح  فى مشوار حياتها لكى تحقق ما تتمناه.

تروى نسرين قصة كفاحها ونجاحها رغم أنها فتاة واتجهت إلى مجال البيع فقالت أنها واجهت العديد من الصعوبات فى حياتها ولكن زادها إصرارا على النجاح فبعد تخرجها من المعهد الفنى التجارى أرادت ان تكافح للحصول على المؤهل العالى وبالفعل التحقت بكلية التجارة وحصلت عليها وسط سعادة أسرتها وقامت بعدها بالبحث عن عمل مناسب لها ولكنها لم تجد ولم تفكر لحظة واحدة فى الجلوس فى المنزل او الحصول على مصاريفها الشخصية من والدها ولكنها أرادت الأنفاق على نفسها واتجهت بعدها الى عالم أدوات التجميل بعد اكتسابها الخبرة الكافية فكانت تقوم بالحصول على البضاعة لبيعها لحسابها الشخصى عن طريق التنقل فى المعارض أو النوادى وفى المحافظات الأخرى .

وأضافت نسرين، أن والدها كان دائما يقوم بتشجيعها بل كان يقوم بتوصيلها الى محطة القطار وهى تحمل بضاعتها لبيعها فى المحافظات الأخرى وكانت تشعر بسعادة كبيرة بعد ترويج بضاعتها وبيعها والحصول على النقود من تعبها وكانت تتعرض كثيرا الى الانتقادات فى بادئ الأمر ولكنها لم تنظر الى ذلك وكان كل هدفها هو النجاح فى مجال عملها للإنفاق على نفسها  وهى الآن فخورة بما حققته من نجاح فى عملها الشاق وتتمنى أن تواصل رحلة كفاحها الى الأبد موجهة نصيحتها الى الفتيات بالعمل والنجاح دون النظر الى الانتقادات فالعمل الشريف هو أساس الحياة.