التوقيت الثلاثاء، 11 أغسطس 2020
التوقيت 11:51 ص , بتوقيت القاهرة

طبيبة مصرية تكشف كواليس رحلتها التطوعية لعدد من الدول الأفريقية

الدكتورة رانيا إيهاب يونس طبيبة أسنان
الدكتورة رانيا إيهاب يونس طبيبة أسنان

كشف الدكتورة رانيا إيهاب يونس،طبيبة أسنان، عن كواليس رحلتها التطوعية إلى عدد من الدول الأفريقية من أجل تقديم الدعم الطبى إلى الأشخاص الذين يعانون من نقص حاد فى الخدمات الطبية، لافتة إلى ذلك عمل إنساني فى المقام الأول لا ينتظر من وراءه أى أجر أو شكر.

وأضافت "رانيا إيهاب"، خلال حوارها مع الإعلامى وائل الإبراشى،ببرنامج "كل يوم"، والمذاع عبر فضائية "on e"، أن ذهبت إلى بعض الدول الإفريقية طوعياً للمشاركة فى علاج أشخاص لا يرون طبيب لعقود، وتابعت:"بعض المناطق فى إفريقيا لا يوجد بها أطباء أو مستشفيات لمعالجة المرضى هناك وما نقوم به  عمل إنساني غير متعلق بأى شئ".

وشددت طبيبة الأسنان، على أنها ذهبت إلى مخيمات اللاجئين فى مالاوى الفارين من مناطق النزاعات وعالجت أشخاص لم يروى طبيب أسنان منذ 20 عام ، وتابعت:"هذه المخيمات التى زرتها بمالاوى أصبحت موطن لهؤلاء الأهالى كونهم مازالوا متواجدين فى هذه المخيمات منذ 20 عام".

ولفتت طبيبة الأسنان، إلى أنها لا تجيد اللغة الأفريقية لهذه الدول ولكن هم يعلمون أننا نأتى لتقديم الخدمات لهم، وتابعت:"كان معى 3 أطباء من انجلترا وأكثر ما يحزننى أن الدول البعيدة عن القارة يأتي منها أشخاص لمساعدات المحتاجين ونحن لا نفكر بالذهاب إلى هناك".

وأكدت الدكتورة رانيا إيهاب، أن العمل الإنسان عمل راقى يهدف إلى التضامن والتكاتف من أجل الارتقاء بحياة البشر وبخاصة ممن يعانون نقص فى أبسط الخدمات الإنسانية.