التوقيت الإثنين، 27 سبتمبر 2021
التوقيت 06:05 ص , بتوقيت القاهرة

10 عادات يومية تدمر الكلى.. احذرها

يمكن أن نطلق على الكلى "حمّالة القاسية"، فهي تقوم بأكثر من 20 وظيفة في الجسم، ما بين تنقية الدم، وإنتاج هرمونات، وتحييد الأحماض. ويمكن أن تصاب ببعض التلف أو انخفاض قدرتها إلى 20%، ومع ذلك تؤدي نفس الوظيفة دون ظهور أي أعراض.



ويقول الدكتورة أسامة الشحات، استشاري أمراض الكلى والغسيل الكلوي: "هي من الأعضاء الحيوية بالجسم، فتنقي الدم من السموم، كما أنها تفرز الهرمونات التي تساعد على امتصاص المعادن، وتتخلص من السموم عن طريق البول، وتعمل على تحييد الأحماض، كما أن الأمراض التي تصيبها صامتة، أي دون أعراض".


ويضيف أن بعض العادات التي نرتكبها يوميا، يمكن أن تؤثر على الكلى، لذلك يجب الحذر منها، وهي:


عدم تناول الماء


الوظيفة الرئيسية للكلى هي تنقية الجسم من السموم والمعادن الزائدة، وعدم تناول كميات كافية من الماء، يؤدي إلى ترسب تلك المواد على الكلى، ما يسبب ضررا كبيرا لها. 


الطعام المالح


تناول كميات كبيرة من الملح قد يؤدي لاضطراب ضغط الدم، الأمر الذي يؤثر بشكل سيئ على الكلى.


الحلويات والسكريات


استهلاك كميات كبيرة من السكر يرهق الكلى، وبالتالي عدم القيام بوظيفتها على أكمل وجه، لذا ينصح بتقليل تناول الحلويات والمشروبات الغازية والشيكولاتة وغيرها.


الإفراط في تناول البروتين


يعتقد الكثيرون أن تناول البروتين الحيواني مثل السمك واللحوم الحمراء والدجاج يعزز المناعة، وهذا الأمر غير صحيح، فهضم البروتين ينتج عنه مادة الأمونيا، وتلك المادة ترهق الكلى، للتخلص منها وكلما زادت كمية البروتين زادت هذه السموم، لذا ينصح بألا تتجاوز كمية ما تتناوله من البروتين عن 150 جم يوميا.


التغذية المناسبة


الاعتماد على نظام غذائي غير صحي يؤدي لنقص بعض العناصر بالجسم، مثل نقص فيتامين "ب6" والماغنسيوم، ما يزيد من فرصة الإصابة بالفشل الكلوي، وحصوات الكلى، لذا ينصح بتناول الخضراوات مثل الجرجير والبروكلي والسبانخ، والبقدونس.


المسكنات


الإفراط في تناول المسكنات لعلاج الآلام المؤقتة يؤدي على المدى البعيد للإصابة بالفشل الكلوي أو الكبدي، لذا لا تفرط في تناولها. 


حصر البول


عندما تشعر بالرغبة في الدخول إلى الحمام فهذا يعني أن الجسم في حاجة للتخلص من السموم، وإمساك النفس يؤدي لإعادة تلك السموم إلى الكلى مرة أخرى، فتترسب بها. 


الكحول


تحتوي المشروبات الكحولية على كميات كبيرة من السموم، والتي تؤثر على الكلى والكبد، وتسبب الفشل الكبدي والكلوي.