التوقيت الثلاثاء، 18 يناير 2022
التوقيت 12:04 ص , بتوقيت القاهرة

صور| أميرات ديزني يخضعن لعمليات استئصال الثدي

اختار الرسام العالمي والناشط المعاصر أليكساندر بالوميبو " aleXsandro Palombo"، أن لا يقف صامتا ويشارك في إحدى الحملات التى تدعوا إلى التوعية ضد سرطان الثدي في العالم، لتحذير النساء بخطورة المرض وإمكانية الشفاء منه.


استخدم أليكساندر حثه الفني ولجأ إلى أميرات ديزني الشهيرة من بينهم "سندريلا وفلة والأميرة النائمة...." وغيرهم، ليوضح أن المرض ليس قاصرا فقط على السيدات ولكنه وصل أيضا إلى كرتون "أميرات ديزني" لتشجيعهن للإقبال على العلاج وعدم الخوف من المرض.



وقام برسمهم من جديد وتخيل أن كلا منهم تعرض لهذا المرض ولكن مع الكشف المبكر استطاعوا أن ينجوا منه، وعرض عددا من الصور من خلال صفحته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، والتي أظهرت شخصيات ديزني الشهيرة عاريات بعد إجراء عمليات الاستئصال وضرورة تقبل المجتمع لهم بعد تغيرات طرأت على أجسادهن.


 

 



SURVIVORSupport Breast Health by aleXsandro Palombo#BreastCancer #Awareness #Campaign


Posted by Alexsandro Palombo on Tuesday, May 19, 2015

 


واستخدم "بالوميبو" أميرات ديزني بهدف إقناع النساء بضرورة الكشف المبكر عن المرض، وعدم الاستسلام له مع إعطائهم أمل وتفاؤل في العلاج والشفاء منه، كما أن الصور ليست موجهة للمرأة فقط ولكن للمجتمع لحثه على قبول هذا التغير الذي يحدث في جسد المرأة جراء عملية الاستئصال.



وقدم بالوميبو العمل الفني الذي يحمل معنى كبيرا لرفع معنويات الناجيات من مرض "سرطان الثدي"، وكتب فوق كل صورة كلمة الناجية "SURVIVOR"، ووضع العلامة المستخدمة للتوعية ضد المرض (شريط الوردي) على صدورهن المتبقية.



"التوعية بسرطان الثدي" هي محاولة لـرفع الوعي والحد من وصمة سرطان الثدي عن طريق التعريف بالأعراض والعلاج، ويأمل القائمون على الحملة أن زيادة المعرفة سيؤدي إلى الكشف المبكر عن سرطان الثدي، الذي يرتبط بمعدلات أعلى للبقاء على قيد الحياة على المدى الطويل.