التوقيت الخميس، 08 ديسمبر 2022
التوقيت 01:22 ص , بتوقيت القاهرة

دراسة: القطط والكلاب تقع في الغرام مثل البشر

كشفت دراسة أمريكية حديثة أن الكلاب والقطط تصدر مادة "أوكسايتوسين"، المعروفة بـ"هرمون الحب"، مايعني أنهم متشابهون مع البشر ويحملون مشاعر الحب للأشخاص الذين يعاملونهم  بلطف، حسبما نشرت صحيفة "أتلانتيك" الأمريكية.


وأشارت الدراسة التي أجراها الطبيب بول زاك، من جامعة كليرمونت للدرسات العليا بولاية كاليفورنيا، إلى أن مادة أوكسايتوسين تدفعنا للتعامل بالرعاية والرحمة تجاه الأشخاص الذين نحبهم، موضحة أن العديد من التفاعلات والمشاعر التي نمتلكها، مثل الثقة تتسبب فيها تلك المادة.


واستندت الدراسة في نتائجها على عينات دم لمائة مشارك، ثم ذهبوا في غرفة للعب مع القطط والكلاب لمدة 15 دقيقة، ووجدت أن نسبة الأوكسايتسون زادت بالنسبة للمشاركين بنسبة 30%، بعد لعبهم مع تلك الحيوانات الأليفة.


ثم استخدمت الدراسة التحاليلي التي قامت بها، ولاحظت أن التواصل البشري بين الاثنين، أدى على رفع مستوى هذا الهرمون في الدماغ. واستنتجت الدراسة، أن الكلاب تتعاطف مع المشاعر الإنسانية، وتشارك الصدقات مثل الجنس البشري. وقال الطبيب بول زاك، الذي أجرى الدراسة، إنه يمكننا الآن فهم ما يفكر فيه الكلب بدلا من الاستدلال عليه من خلال سلوكه.