التوقيت الأربعاء، 29 مارس 2023
التوقيت 03:14 م , بتوقيت القاهرة

أطباء: ألعاب الفيديو تصيب الأطفال بالكساح

كشف أطباء بريطانيون أن ألعاب الفيديو، من الممكن أن تتسبب في إصابة الأطفال بالكساح في مراحل مختلفة من عمرهم، مشيرا إلى أنه نظرا لقضاء الأطفال وقتا طويلا دون حركة أمام أجهزة الألعاب، يمكن أن يصابوا بعودة الكساح، خاصة مع معاناتهم من نقص فيتامين D، وفق ما ذكرت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية.


وحذرت الطبيبة سالي دافيس، رئيسة مركز طبي بريطاني، من أن عدم نشاط الأطفال نتيجة قضائهم وقتا طويلا في ألعاب الفيديو، وعدم الخروج، ربما يهدد بتطور مرض الكساح، المرض الذي يخشاه البريطانيون، ويسمونه "المرض الفيكتوري"، في إشارة إلى كونه المرض الأكثر انتشارا في البلاد، خلال الحقبة الفيكتورية.


وأشارت الطبيبة إلى أن هناك قلقا فعليا من زيادة عدد الأطفال، الذين يعانون من نقص في فيتامين D، لافتة إلى إمكانية وضع الحكومة لخطط توزيع فيتامينات مجانية على الأطفال، لمنع انتشار المرض، حيث يؤدي نقص الفيتامينات إلى ضعف العظام وانحناء الساقين، وتقوس العمود الفقري.


وأوضحت الصحيفة أن حوالي 10 ملايين مواطن في إنجلترا، يعانون نقصا في فيتامين D، كما أن الأطفال البريطانيين يحصلون على 27% فقط من احتياجاتهم من هذا الفيتامين يوميا.