التوقيت الخميس، 02 أبريل 2020
التوقيت 05:41 م , بتوقيت القاهرة

تعرف على مهن النجوم قبل الشهرة

يظهر نجوم الفن في صورة مبهرة للمشاهدين تجعل حولهم هالة من الضوء والشهرة، ويعتقدون أن هذا النجم يعيش حياة مترفة ولا يعرف للعناء طريقا وجاءت لهم الشهرة والنجومية على طبق من ذهب وقد يصل الحد عند البعض إلى الحسد على ما يتقاضون من أجور، "دوت مصر" يكشف عن مهن النجوم المشاهير من أهل الفن قبل الشهرة والنجومية..

على الحجار 

ولد لعائلة فقيرة تسكن حي إمبابة، وكان والده يعمل مدرس موسيقي بملجأ أيتام براتب 3 جنيهات ليسد حاجه الأسرة، وبعد أن بلغ الحجار عمل صبي مكوجي ليساهم في مصروف البيت إلى أن علمت والدته ومنعته.

يحيى الفخراني 

خريج طب عين شمس، مارس المهنة لفترة قصيرة كممارس عام بعد تخرجه، حيث كان الفن بالنسبة له هواية، إلى أن احترف التمثيل. 

كاظم الساهر 

قيصر الغناء العربي أو سفير الأغنية العراقية، كان عشقه للفن من الصغر دافعا قويا للتغلب على الفقر، فعمل بائع آيس كريم في شوارع الموصل وبغداد وبعدها عامل في مصنع نسيج إلى أن جمع ثمن أول آلة موسيقية في حياته. 

باسم سمرة 

عشق الفن والتمثيل من المرحلة الثانوية وقبل الفن عمل كمدرس في مدارس الصنايع، بدأ مشواره الفني بالمشاركة في الفيلم القصير "القاهرة منورة بأهلها" للمخرج يوسف شاهين، ومن بعدها"مرسيدس" و "صبيان وبنات" للمخرج يسري نصر الله.

آثار الحكيم 

خريجة كلية الأداب قسم اللغة الإنجليزية، قبل أن تحترف الفن في فترة السبعينات كانت تعمل كمقدمة برامج ومسؤولة علاقات عامة في فنادق القاهرة قبل أن تتجه إلى التمثيل بفيلمها الأول "الملاعين" مع النجم فريد شوقي.

داليا البحيرى 

عرفها الجمهور كموديل في أغنية سمرا وبعيون كحيلة مع النجم علي الحجار فهي خريجة كلية السياحة والفنادق وعملت قبل أول تجاربها السينمائية كمرشدة سياحية ثم مقدمة برامج في الفضائية المصرية.

تامر حسني 

خريج كلية الإعلام جامعة 6 أكتوبر، عانى منذ الصغر لحظة انفصال والده عن الأسرة وتركهم دون مصدر رزق، فعمل في محطة بنزين وبائع في سوبر ماركت ثم محل للعطور إلى أن التحق بالكلية بمساعدة من والدة صديقه حتى شق طريقه في الشهرة والغناء.

خالد الصاوي 

خريج حقوق القاهرة، عمل بالمحاماة فترة كبيرة بعد التخرج إلى أن دخل عالم الفن وعمل كمساعد مخرج في البرامج التلفزيونية بقطاع القنوات المتخصصة إلى أن ظهر في أدوار صغيرة في المسلسلات التلفزيونية مثل "أم كلثوم" وغيرها إلى أن وصل إلى دور البطولة.

شعبان عبد الرحيم 

مواليد حي الشرابية بالقاهرة وعمل مكوجي قبل أن يذيع صيته بأغنية "هابطل السجاير" و"أنا بكره إسرائيل"، وانطلق بعد ذلك في عالم الغناء الشعبي، كانت له العديد من التجارب السينمائية مثل مواطن ومخبر وحرامي وفلاح في الكونجرس.

سمير صبرى 

خريج فكتوريا كولدج من مواليد الإسكندرية عمل في بداية حياته كمقدم برامج في الإذاعة باللغة الإنجليزية ببرنامج "ما يطلبه المستمعون" ثم اتجه للتمثيل و الغناء والإنتاج.

حنان ترك 

عملت كراقصة باليه في العديد من العروض كما ظهرت في الفرق الاستعراضية خلف شريهان ونيللى والعديد من التابلوهات الاستعراضية إلى أن ظهرت كوجه جديد في فيلم رغبة متوحشة مع نادية الجندي ومحمود حميدة.