التوقيت الخميس، 08 ديسمبر 2022
التوقيت 02:38 ص , بتوقيت القاهرة

هل من الطبيعي أن تشعر بالملل في الزواج؟

كثيرا، نشعر بالملل مع الشريك، ونعتقد أننا في علاقة طويلة ومملة يملؤها الروتين، وتسير على وتيرة واحدة، ليلها كنهارها، وأحيانا لا نرغب في التحدث عن ذلك مع الشريك، حتى لا نزيد الأمر سوءا.


لكن السؤال الأهم هنا، هل من الطبيعي أن نشعر بالملل في علاقتنا الزوجية؟


غالبا ما تبدأ العلاقات بحماس وطاقة بالغة، وتكون مفعمة بالحب والحيوية بين الطرفين، لكن بمرور الوقت، يتسرب الملل إلى العلاقة وهذا شيء طبيعي جدا، فوفقا لدراسة الدكتورة "كرستين مارك"،  دكتورة الإحصاء الحيوي والصحة والسلوك بجامعة إنديانا الأمريكية، ودكتور "إبان كيندر"، خبير العلاقات الزوجية، فإن أكثر ما يهدد أي علاقة زوجية هو الملل.


وأجري استطلاع للرأي لحوالي 3341 شخصا مرتبطا،  وجد أن حوالي 25% من المرتبطين يشعرون بملل في علاقاتهم، أي ما يقارب نصف الأزواج، الذين خضعوا لتلك الدراسة.


ويشبه دكتور "إبان"، الملل مثل الفيروس الذي يهاجم جهاز المناعة الخاص بالعلاقة، "ولذلك فليست مصادفة أن يعترف خمس المستطلعين، بعدم إخلاصهم للشريك بسبب شعورهم بالملل".


كما تقسم الدراسة مسببات الملل بين الزوجيين على النحو التالي :


الكبر في السن (38.5?).


وجود أطفال (32.2?).


التواجد معا في كل الأوقات (15.6?).


الزواج (13.8?).


الحمل (8?).


ولهذا، فإن القضاء على الملل بين الأزواج يحتاج مجهودا من الطرفين، وإليك مجموعة من الاقتراحات، التي قد تساعدك على تجديد حيوية العلاقة الزوجية.


جددا روح الفكاهة والدعابة بينكما:


لا مانع من التحرر قليلا من المسؤوليات، وتجديد روح الطفولة والدعابة بينكما، فمثلا بعد ذهاب الأطفال للنوم، يمكنكمن تحدي بعضكما البعض في لعبة ما، مثل ألعاب "البازل" أو "البلاي ستيشن"، والخاسر يقوم بإعداد العشاء، أو غسل الصحون، أو حل مجموعة من الألغاز، مثل البحث عن تاريخك أو أصول شجرة عائلتكم، فتلك طرق مسلية لقضاء وقت ممتع معا في المنزل.


استعيدا لحظاتكما الرومانسية:


كثير ما تختفي الرومانسية تحت سطح الروتين وكثر المشغوليات، ولهذا فإن إظهار الرومانسية سيكون له عامل قوي في كسر الملل بينكما، فيمكنكما دعوة بعضكما لرقصة لرومانسية على ضوء الشموع أو إعداد وجبة الفطار، وإحضار في السرير، مع وردة حمراء، أو إرسال رسالة تتضمن مدى حبك واشتياقك له، فتلك الأمور البسيطة تساعد على استعادة الحب.


اعطوا لأنفسكم إجازة:


تطبيق المثل القائل "ابعد حبة تزيد محبة"، يساهم بشكل كبير في كسر الملل بين الزوجين، فلا مانع من البعد يوم أو بضعة أيام والعودة إلى أيام العزوبية، يمكنك أن تذهب في رحلة مع أصدقائك القدامى ليومين أو ثلاثة. وبالنسبة لها يمكنها زيارة أقرباءها أو الذهاب لوالدتها، فهذا يساعد على تجديد الاشتياق بينكما، وفتح موضوعات جديدة للحديث.


اجعلا لكل منكما اهتماته الخاصة:


كلما كان للطرفين ما يشغله بعيدا عن الآخر، زاد ذلك من فتح موضوعات جديدة، كما تقلل من التركيز مع تصرفات الطرف الآخر، ولذلك يمكنكما استرجاع ممارسة بعض الهوايات أو الرياضات المفضلة لديكما.


لامانع من بعض المفاجآت:


يمكنك التعاون في عمل بعض المفاجآت، التي تخفف من المسؤوليات الواقعة على عاتق زوجتك، فمثلا يمكنك أن تحضر أولادك من المدرسة، أو تحضير وجبة غداء مفاجئة، أو ترتيب المنزل، أو التحضير لرحلة مفاجئة لقضاء إجازة تعيد النشاط لحياتكما.