التوقيت الثلاثاء، 04 أغسطس 2020
التوقيت 07:53 م , بتوقيت القاهرة

علي الحجار: هدفي استكمال رسالة والدي

قال علي الحجار، إن أبيه كانت لديه رسالة لتعليم الفن بدون الحصول على أي أموال، مضيفا "وأنا أكمل رسالة والدي".

وأضاف خلال ندوة بأكاديمية "الشروق"، تحت عنوان "لقاء مفتوح مع الفنان علي الحجار"، قائلا "كان زمان القائمين على مجال الفن يَبحثوا عن المَواهب، من أجل أن يتم دعمهم، فضلا عن دعمهم بالمال".


وأوضح الحجار أن لديه مدرسة في المقطم، لتعليم الأجيال الناشئة في مجال الفن على الآلات المُوسيقية، والغناء. وأضاف أن القائمين على التعليم في المدرسة معظمهم ممن تعلموا على يد والده.
 




وأشار إلى أن "من ساعد والده في هذا المجال والعمل على التحاقه بمعهد الموسيقى، هو مصطفى رضا، لأنه أصدر قرار من المعهد بأن يتعلم والده دون دفع أي أموال، لذلك أنا أقوم بدعم المواهب، وأكمل رسالته".

وانتقد الحجار القنوات الفضائية التي تتسابق لإذاعة الأغاني التي تعتمد على الإثارة ولا تحترم عقلية الجمهور، بهدف تحقيق الربح المادي من خلال زيادة الإعلانات، وطالب القنوات الفضائية الهادفة بتقديم أعمال فنية غير مبتذلة.


وحول مشاركته في ثورة يناير، قال الحجار إنه أنتج عددا من الأغاني الوطنية هدف منها إلى رفع الحالة المعنوية للمصريين، مشيرا إلى أنه أنتجها على نفقته الخاصة، وقال إنه لا يشترط أن ينزل الفنان إلى التحرير حتى يكون قد شارك في الثورة.

من جهتها، قالت عميد المعهد الدولي العالي للإعلام الدكتورة، هويدا مُصطفى، "إننا في أمس الحاجة في هذه اللحظة إلى الفن الراقي الذي يُساعدُ في تَشكيل الوجدان". وأردفت "الشعب كله يفتخر بهذا الفن الراقي"، في إشارة إلى أغاني علي الحجار.

وأضافت "هذه النماذج في مجال الفن، مثل علي الحجار، تميزت على مدار أعوام عدة في هذا المجال".